مسؤول أمريكي بعد تصريحات لمسؤول يمني : ندعم الحل الأمني في اليمن قبل الحل السياسي

المشهد اليمني 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أكد مسؤول أمريكي رفيع "  إن بلاده تتفق على ضرورة وقف إطلاق النار فورا في اليمن، إلى جانب ضرورة الوصول إلى اتفاق شامل لكنه متسلسل في خطواته الأمنية والسياسية، وأضاف: " يجب أن تكون هناك تحركات لسحب القوات من صنعاء قبل أن يتم تشكيل الحكومة الجديدة وتولي مسؤولياتها في العاصمة " .

ونفى المسؤول الذي فضل عدم ذكر اسمه في تصريح نقلته " الشرق الأوسط " اللندنية , وجود خلاف أميركي مع المبعوث الأممي إلى اليمن، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، مؤكدا أن ما ورد بهذا الشأن «غير صحيح ".

وكانت مصادر صحفية سابقة تحدثت عن مصدر تفاوضي بالحكومة اليمنية، إن الإدارة الأمريكية، تمارس ضغوطاً كبيرة على المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ أحمد، وحكومة الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، من أجل تقديم بند "تشكيل الحكومة" على انسحاب مليشيا الحوثي وصالح من العاصمة صنعاء، في خارطة الحل المرتقبة للنزاع اليمني المتصاعد منذ أكثر من عام ونصف.

وقال المصدر، إن "الإدارة الأمريكية تطالب بأن تكون خارطة الطريق التي يحملها ولد الشيخ في جولته العربية الجديدة، مبنية على تشكيل حكومة وحدة وطنية يشارك فيها الحوثيون في المقام الأول، ثم الانتقال إلى البنود الأخرى الخاصة بانسحاب الحوثيين من العاصمة صنعاء وتسليم السلاح إلى طرف ثالث".

وأضاف المصدر " أن الرؤية الأمريكية تتطابق مع مطالب "الحوثيين" الذين يشترطون إشراكهم في حكومة وحدة جديدة، فيما ترفضها الحكومة اليمنية وتطالب بضرورة الانسحاب من العاصمة صنعاء وتسليم السلاح الثقيل.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق