منشأة العدالة اعتمدوها ونسيوها

النادى 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

جمال النصر - الأحساء
تنفس الصعداء رياضيو محافظة الأحساء وعشاق ومحبو نادي العدالة وأهالي بلدة الحليلة التي ينتمي إليها النادي باعتماد تشييد منشأة رياضية نموذجية للنادي حسب المواصفات الحديثة التي تتبعها الهيئة العامة للرياضة، وسادت الأفراح المحافظة وأروقة النادي باعتماد تشييد المنشأة التي ستساهم في خدمة الرياضيين وأندية الأحساء بعد القرار الصادر بتاريخ 13/3/1433هـ ببدء تنفيذ المشروع خلال ستة أشهر ولمدة ثلاث سنوات، حيث تساهم المنشأة في تطور جميع ألعاب النادي وتقدمها.
وتم توقيع العقد الرسمي بتاريخ 28/8 /1436هـ وجاءت الشركة المنفذة للبدء في العمل في شوال 1437هـ بالرغم من استلامها للموقع بتاريخ 20/9/1436هـ وبعدما باشرت حفرياتها في الموقع توقف العمل في المنشأة منذ سنة كاملة لتدب المخاوف على جميع الرياضيين بالمحافظة والعدلاويون بصفة خاصة، وزادت المخاوف بتأخر استلام المنشأة في الموعد 19/3/1439هـ، وتساءلت الجماهير العدلاوية عن التوقف المفاجئ وترك أرض النادي بعد حفرها مما يشكل خطورة على مرتادي الملاعب خاصة من هم بعمر الطفولة.

توقف دون أسباب
العدلاويون يعقدون آمالاً كبيرة على المنشأة لإنهاء معاناة النادي من عدم توفر الملاعب المجهزة وتساهم في تطوير الألعاب المختلفة والتي تشارك ضمن أندية الدوري الممتاز حيث ابدى رئيس مجلس الإدارة المهندس عبدالعزيز بن عبدالله المضحي استغرابه من توقف العمل في المشروع، لفترة طويلة، مؤكدا أنهم يتابعون مراحل العمل بكل دقة ولا يلاحظون أي تقدم ملموس، مبيناً بأن العمل لا يرضي محبي النادي ورياضي المنطقة الشرقية وأنه متوقف دون أسباب واضحة. مشيرا إلى أن الأمر كله موكل لقسم المشاريع والهندسة في الهيئة العامة للرياضة، مؤكداً بأنهم على دراية تامة بما يحدث. مضيفاً بأن إنهاء المنشأة الجديدة في موعده سيريحهم ويوفر عليهم كثيراً، خصوصا أنها تحتوي على ملاعب مجهزة لجميع الفرق في النادي والألعاب الأخرى، مناشداً الرئيس العام للهيئة سرعة التدخل لاستئناف العمل، والتحقق لمعرفة الأسباب لتوقف العمل لفترة طويلة.

مناشدة بالتدخل
بيّن أمين عام نادي العدالة حبيب عبدالله البخيت امتعاضه جراء توقف العمل بالمنشأة. مشيرا الى ان النادي يتكبد خسائر مادية كبيرة نتيجة عدم جود ملاعب صالحة للتدريب لجميع ألعاب النادي بعد أن قامت الشركة بإزالتها قبل سنة وعانى اللاعبون بالتنقل لتمارينهم على ملاعب بعيدة، مؤكداً بأنه يتم استئجار ملاعب على حساب النادي مما أرهق الميزانية، وأن الفريق الأول في دوري الأولى والشباب المشارك ضمن أندية الممتاز يتقاسمان ملعباً واحداً لأداء تمارينهم وفي ملعب يفتقر للكثير مع سوء أرضيته وضعف إنارته. مشددا على انهم سئموا من الانتظار وإدارة النادي تتحمل تبعات التأخير المفروض عليها ولمدة طويلة، وأنهم في إدارة العدالة يناشدون رجل المهمات الصعبة الرئيس العام للهيئة العامة للرياضة الأمير عبدالله بن مساعد بالتدخل السريع لإنقاذ منشأة نادي العدالة من الضياع..

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق