نجلة سلمان تهرب من باريس.. والحارس يطلب تعويضا من السعودية

دوت مصر 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أفادت صحيفة "الأندبندنت" البريطانية أن الأميرة السعودية المتهمة بالإعتداء على رسام فرنسي هربت من باريس مستخدمة الحصانة الدبلوماسية.

وكشفت الصحيفة  أن الأميرة تدعى حصة، تبلغ من العمر 42 عاما وهي ابنة العاهل السعودي الملك سلمان، مضيفة أنها أمرت   حارسها الشخصي  بقتل الرسام قائلة:"اقتل هذا الكلب".

وذكرت الصحيفة أن الرسام الفرنسي كان لديها في المنزل للقيام ببعض الأعمال ويبلغ من العمر 53 عاما، مضيفة أنه تم تقييده وهو مٌعصم العينين لمدة أربع ساعات تعرض خلالهم للضرب المبرح.

وألقي القبض على الحارس الشخصي في باريس وعرض أمام المحكمة يوم السبت الماضي، ويواجه عددا من التهم بما في ذلك العنف باستخدام سلاح ناري والخطف والاشتراك في الخطف

وذكر الحارس للقاضي أنه اضطر إلى اتخاذ هذه الإجراءات بعض أن شاهد الرسام يقوم بإلتقاط بعض الصور.

وطلب الرسام من الأميرة السعودية إعادة أدواته وتعويض قدره 20 ألف يورو وتمكنت الشرطة الفرنسية من إعادة أدواته.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق