عمدة نيويورك السابق: الرجل أفضل من المرأة لرئاسة أميركا

العربية نت 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

في تصريح صادم لرجل في مثل مكانته، قال عمدة نيويورك السابق رودولف غلياني إن المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأميركية "الرجل" أفضل لأميركا من المرشحة الديمقراطية للانتخابات هيلاري كلينتون "المرأة".

وجاءت تصريحات غلياني عزفا على وتر الرجل أفضل وأقوى وأذكى وأكثر احتمالا من المرأة، وهو المنطق الذي يتبناه ترامب وأنصاره من أجل تحقيق النصر على كلينتون المتفوقة في استطلاعات الرأي عقب المناظرة الأولى بينهما الأسبوع الماضي، والتي شهدت تفوقا واضحا للمرشحة الديمقراطية.

وفي تعليق على الوثائق التي كشفتها صحيفة "نيويورك تايمز" الأحد الماضي حول الخسائر الهائلة التي أثبتها ترامب عام 1996، حوالي 916 مليون دولار، وتهرب على أثرها من دفع الضرائب الفيدرالية على الدخل على مدى 18 عاما، قال غلياني: "ألا تعتقدون أن رجلا يملك مثل هذه العبقرية الاقتصادية (ترامب) هو أفضل كثيرا من امرأة (كلينتون) كل ما فعلته هو جلب مزيد من العمل لمكتب التحقيقات الفيدرالي في فحص بريدها الإلكتروني"، بحسب "واشنطن بوست".

ولمح غلياني في الجملة الأخيرة إلى التحقيقات في واقعة استخدام كلينتون بريدا إلكترونيا خاصا في مراسلات وزارة الخارجية الأميركية إبان توليها المنصب.

وانتقدت وسائل إعلام أميركية المنطق المتناقض الذي استند عليه عمدة نيويورك السابق، فالسلوكيات مثار الجدل لدى ترامب الرجل هي دليل عبقرية، ومثيلتها لدى كلينتون المرأة هي مثار شك في كفاءتها.

وخلال مناظرته مع كلينتون، قال ترامب صراحة إن كلينتون المرأة تفتقر إلى "قوة الاحتمال المطلوبة لمنصب الرئيس. وعاد في تجمع انتخابي آخر الأحد الماضي ليكرر نفس المنطق مستخدما ذات التعبير "قوة الاحتمال"، بل أضاف إليه مشهدا ساخرا من صحة كلينتون بالمشي متعثرا ومنهارا في إشارة للأزمة الصحية التي ضربت كلينتون خلال الاحتفال بذكرى هجمات 11 سبتمبر.

وقال ترامب صراحة بالتزامن مع سخريته: "أي تحديات ستواجهها (كلينتون) وهي عاجزة عن المسير 15 قدما نحو سيارتها".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق