أعصابك يا سنيورة

النادى 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

مصباح معتوق - جدة
أحاطت الأسترالية كريستينا حائط السرية التامة حول المران الأول لـ(الكنغر) والذي كان في الملعب الرئيسي بنادي الاتحاد، عندما تواجدت قبل وصول البعثة مقر (العميد) بساعة كاملة لأجل تجهيز وتوفير كافة الاحتياجات الخاصة لمنتخب بلادها.
وظهرت كريستينا منفعلة تماماً خلال وصول الباص الذي أقل بعثة منتخب بلادها وتحديداً بسبب توجيه أفراد (الأمن الصناعي) في نادي الاتحاد لسائق الباص لتوجيه لوقوفه بالمكان المخصص له، مما جعلها تتوجه اليهم وتوبخهم بطريقة (مستفزة) نوعاً طالبتهم عدم الاقتراب من الباص بتاتاً.
ولم تتوقف (السنيورة) كريستينا عند هذا الحد، بل قامت بالتوجه إلى غرفة ملابس ملعب النادي لأجل تفقده خشية من وجود كاميرات مراقبة للمران الأول استعداداً لمواجهة الأخضر بعد غد الخميس، وتفقدت العمائر المحيطة بالنادي وغيرها، وعندما تأكدت من عدم وجود أي شيء سلبي، هدأت أعصابها وبدأت تتحدث بكل سلاسة.
.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق