سفينتان حربيتان أمريكيتان ترسوان في فيتنام لأول مرة منذ تطبيع العلاقات

الدستور 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أعلنت البحرية الأمريكية اليوم الثلاثاء أن سفينتين حربيتين أمريكيتين رستا هذا الأسبوع بخليج كام رانه ، في أول زيارة من نوعها لقاعدة بحرية فيتنامية منذ تطبيع العلاقات بين البلدين قبل 21 عاما.
وذكرت صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية - في سياق نبأ أوردته على موقعها الإلكتروني - أن الغواصة يو إس س فرانك كابل والمدمرة يو إس إس جون إس. ماكين وصلت القاعدة البحرية الموجودة في عمق المياه بإقليم (خانه هوا) أمس الأول الأحد، في مؤشر على دفء العلاقات العسكرية بين البلدين.
وأشارت الصحيفة إلى أن خليج كام رانه كان يستخدم من قبل البحرية الفرنسية والأمريكية والروسية قبل أعوام مضت، ومؤخرا أتاحت فيتنام القاعدة لزيارات السفن البحرية الأجنبية في محاولة للحفاظ على تواجد دولي قوي ببحر الصين الجنوبي وسط نزاعات بحرية مع الصين.
وأضافت الصحيفة أنه بعيدا عن السفينتين الحربيتين الأمريكيتين فإن سفنا من اليابان وروسيا وفرنسا رست مؤخرا هناك.
وبحسب البحرية الأمريكية فإنه قبل التوقف بخليج كام رانه، كانت المدمرة جون إس. ماكين قد قامت بزيارة ميناء في مدينة دا نانج المجاورة.
ونوهت الصحيفة إلى أن زيارة السفن الحربية تأتي بعد رفع حظر أمريكي على مبيعات السفن القتالية لفيتنام، كان الرئيس الأمريكي باراك أوباما قد أعلن عنه خلال زيارة لهانوي شهر مايو الماضي.
ولفتت الصحيفة إلى أن القرار يعد علامة فارقة في تقارب أمريكا مع عدوها القديم ومحورها الأوسع تجاه آسيا.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق