جوزيه يوجه نصيحة لتريكة وبركات.. ويؤكد: مصر تعاني من أفة ما قبل وجودي بالأهلي كتب: أيمن جيلبرتو

يالا كورة 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

حرص البرتغالي مانويل جوزيه المدير الفني الأسبق للنادي الأهلي على توجيه نصيحة للثنائي محمد ابوتريكة ومحمد بركات الذان توهجا مع القلعة الحمراء في عهده بضرورة الاستمرار بالعمل في مجال كرة القدم.

ويتواجد مانويل جوزيه في مصر مؤخرا من اجل الاشراف على الاكاديمية التي تحمل اسمه في مصر تمهيدا لتطوير المواهب الصغيرة من سن 7 الى 14 عام، وقام بافتتاح فرع الاكاديمية بمركز شباب الجزيرة بجانب مدينة السادس من اكتوبر.

وأشار جوزيه في تصريحات لقناة "صدى البلد" "ما حققته في مصر من انجازات وبطولات ليس فقط بفضلي ولكن لوجود التزام من اللاعبين ودعم من الجماهير، وايضا تمتعت باحترام الجماهير في مصر جميعا لهذا حرصت على ان اعود مجددا في مكان جديد، وليس هدفي جنى الأموال من الأكاديمية، فأنا لست في حاجة الى الاموال".

وأضاف "هدف الاكاديمية هو تطوير المواهب الصغيرة واعدادهم لمستقبل الكرة المصرية، التفكير في اللعب الجماعي اولا وليس الفردي، تلك الافة التي عانت منها الكرة المصرية قبل وجودي مع الاهلي في 2001، وفي 2006 امتلكت مصر جيلا رائعا من اللاعبين والدوري الاقوى في افريقيا".

وواصل "كان هناك جيلا جماعيا بالأهلي استفادت منه الكرة المصرية، لم يكن يتحدث احد عن انجاز او مجد شخصي او ينسب الفضل لنفسه، الفريق كان هو الاساس، النادي فوق الجميع، لم يكن هناك اي مشاكل، لكن حاليا عادت الامور لما قبل 2001، الاداء الفردي وضعف المستوى في الدوري".

واضاف "كانت دائما علاقتي باللاعبين جيدة ومميزة، احترمهم واحبهم، وقت المرح اكون اكثر من يضحك، لكن وقت الجد يجب ان يكون هناك التزام، لا يمكن ان اتحدث عن لاعب بعينه احبه اكثر من الاخر خاصة بين بركات وابوتريكة".

وأكمل "بركات كان اللاعب الاكثر قوة في الناحية الذهنية، اذا كانت المباراة صعبة وهناك ضغوطات يظهر بركات اكثر من تريكة، فيما يخص ابوتريكة فهو الساحر الذي يستطيع عمل امور رائعة بالكرة خاصة في التمريرات الحاسمة".

واختتم "اتمنى استمرار محمد ابوتريكة ومحمد بركات في مجال كرة القدم، كانا لاعبان مميزان وعليهم الاستفادة من تلك الخبرات، وايضا هناك متعب مازال مستمر وعاشور واحمد السيد".


إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق