التعليم الاسرائيلية تصعد من انتهاكاتها للمناهج بمدارس القدس

الدستور 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أعربت وزارة التربية والتعليم العالي الفلسطينية اليوم الاثنين، عن استنكارها ورفضها القاطع لقرار بلدية الاحتلال الإسرائيلي في القدس المتعلق بعدم السماح باستخدام كتاب التنشئة الوطنية والاجتماعية للصف الثالث الابتدائي، بحجة عدم توافق مضامينه وأهدافه مع غايات ما يسمى بوزارة المعارف الإسرائيلية.
كما عبَّرت الوزارة في بيان صحفي، عن استنكارها ورفضها المطلق للتعميم الذي أصدرته بلدية الاحتلال الإسرائيلي في القدس والذي ينص على ضرورة الالتزام بعطلة الربيع للعام 2016-2017، والتي ستؤثر على سير امتحانات الثانوية العامة في مدارس المدينة المقدسة.
وأوضحت الوزارة في بيانها أن هذه الممارسات تأتي في إطار الحرب التي تشنها إسرائيل ضد التعليم في القدس وتندرج في سياق عملية الاستهداف التي تطال المناهج التعليمية الوطنية ومحاربة الهوية الفلسطينية وغيرها من الممارسات التي تعد خرقاً صريحاً لكافة المواثيق والقوانين التي تنص على الحق في التعليم.
وأهابت الوزارة بجميع الأهالي والشركاء والمناصرين بفضح هذه السياسات والممارسات، والدفاع عن حق أطفالنا المقدسيين في تلقي تعليمهم دون حرمانهم من مناهجهم الوطنية.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق