تفجير يشتبه أنه انتحاري في مطعم بالعاصمة الصومالية

العربية نت 0 تعليق 2 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

تبنت حركة الشباب الصومالية المتطرفة، اليوم السبت، أنها شنت هجوماً على مطعم في العاصمة مقديشو، مستهدفة عناصر من قوات الأمن كانت تتناول الطعام هناك.

وقال الشيخ عبدالعزيز أبو مصعب المتحدث باسم العمليات العسكرية لحركة الشباب "نقف وراء الهجوم على مطعم بلو سكاي"، مضيفاً أن الجماعة كانت تستهدف رجال أمن يعملون في مركز احتجاز قريب يعرف باسم جيلاو، حيث يُحتجز إرهابيون في زنازين تحت الأرض.

وكان ضابط شرطة ومسؤول محلي قد أكد أن تفجيرا يشتبه أنه انتحاري باستخدام سيارة ملغومة استهدف مطعما بالعاصمة مقديشو اليوم السبت، مما أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص على الأقل. وقال سكان إن أفراد قوات الأمن الوطني يترددون على المطعم.

وقال عبدالقادر حسين، وهو ضابط في الشرطة برتبة رائد، لوكالة "رويترز" إن سيارة ملغومة يقودها انتحاري صدمت مطعم "بلو سكاي".

من جهته، قال عبدالفتاح عمر وهو متحدث باسم السلطات المحلية في مقديشو إنه تأكد مقتل ثلاثة أشخاص حتى الآن وأصيب أربعة آخرون. وأضاف أن التحقيقات مستمرة لكشف مزيد من التفاصيل.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق