شاهد آخر رسائل مسعف سعودي ضحى بنفسه لإنقاذ مصابين بحادث مروري

مَشاهد 0 تعليق 16 ارسل لصديق تبليغ

“13 سنة في كبينة الإسعاف، مآسٍ وأحزان،‏ جراح أضمدها وقلوب أنعشها وأنفاس أجاذبها، كم طفلا حضنته بعد موت أمه وأبيه بحادث”.

كانت هذه آخر رسائل المسعف، حمد مسلم الشمري، الذي لقي مصرعه دهساً في حادث مروري ليلة أمس الثلاثاء على طريق رماح – الرياض، أثناء محاولته إسعاف بعض المصابين في حادث سيارة مسرعة اصطدمت بجمل سائب، وذلك أثناء قدومه من الرياض.

في التفاصيل، كان المسعف الشمري يحاول تقديم العون للمصابين في الموقع، لكن بينما يهم في ذلك انحرفت إحدى الشاحنات القادمة عن مسارها واصطدمت بالمواطنين، مما أدى إلى وفاة رجل الهلال الأحمر حمد الشمري وإصابة أربعة آخرين وتلف بعض المركبات، فيما باشرت الجهات الأمنية والهلال الأحمر برماح التحقيق في الحادث.

الشمري وصف نفسه على “تويتر” بكلمات ستبقى حاضرة في غيابه: “طب طوارئ ما هاب الموت من الشجاعة اللي براسي لكن.. دمعة اليتيم والطفل والمرأة الضعيفة تكسرني”.

شارك هذا الموضوع:

أخبار ذات صلة

0 تعليق