لن تصدّقي ماذا فعلت العارضات في ختام عرض #ستيلا_ماكارتني! https://t.co/gU9SRsWPNN

نواعم 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

   Oct 04, 2016

قدّمت ستيلا ماكارتني مجموعة مرحة ومتماسكة تضمّنت عدداً كبيراً من الأفكار حيث تزاوجت الصيحة القبلية مع الموضة الرياضية والروح الذكورية الممزوجة بتصاميم الكورسيه! سنبدأ بالحديث عن هذا العرض من نهايته، حيث خرجت العارضات في مسيرتهن الأخيرة على مدرج عرض الأزياء، وقد مددن أذرعهن وبدأت أيديهن بالرفرفة، كبداية لرقصة على وقع نغمة سريعة صمَّمت خطواتها مصمّمة الرقص Blanca Li وقسمت الفتيات الى قبيلتين حضريتين وكان الختام ممتعاً للغاية ومفعماً بالحياة والذبذبات الإيجابية. أما سبب قيام ماكارتني بهذه الخطوة فهو على حد تعبيرها ملاحظات عكس "القوة النسائية والتقاط روح الحياة والحب في روح الصيف". 

تُرجم هذا على الملابس بشكل مجموعة من الأفكار والصيحات في اللوك الواحد ومع ذلك بقيت الملابس جميلة وجذابة والأهم قابلة للارتداء، بالرغم من انها لم تكن تصاميم بسيطة على الإطلاق. فكما هي العادة، قدّمت ماكارتني لنا عدداً كبيراً من الخيارات من الملابس الفاخرة على شكل تصاميم ذات أحجام كبيرة على الأكتاف أو أكمام واسعة مع فساتين نهارية لافتة، فيما جاءت الملابس ذات الطابع الرياضي في غاية العملية والعصرية. أما من الجانب القبلي، فقد رأينا فساتين من الموسلين بحياكة فنية وحرفية واضحة. إنها تشكيلة لكل السيدات ولكافة المناسبات!

 

 

 

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق