"التربية" تواجه سلبيات العملية التعليمية بالسبورات الذكية والإنترنت

الحكاية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

مع بداية العام الدراسي بدأت وزارة التربية والتعليم الفني بوضع خطة جديدة لتلافي ما وصفته بالسلبيات بالعملية التعليمية وأصدرت كتابا دوريا بعدد من المديريات التعليمية يحوي نقاط عد لسير العملية التعليمية بانتظام.

وأصدرت الوزارة بيانا اليوم الأربعاء، حددت فيه عدد من النقاط أهمها اتصال المدارس بخدمة الإنترنت بالإضافة للاشتراك في بنك المعرفة وتزويد المدارس بأجهزة حاسب آلي تضم برامج حديثة فضلا عن تفعيل استخدام السبورات الذكية.

كما حدد البيان إمكانية تحميل الكتب المدرسية من على الموقع الرسمي للوزارة على الإنترنت واستكمال كافة أعمال الصيانة بالمدارس وتأهيل المسارح المدرسية لممارسة الأنشطة الخاصة بها واشتراك الطلاب في مسابقة المشروع القومي للقراءة، وعدم دمج الفصول من أجل سد العجز في أعداد المعلمين؛ نظرًا لأن ذلك يؤدى إلى رفع الكثافة الطلابية بالفصول؛ مما يؤثر بالسلب على العملية التعليمية.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق