اعترافات خاطفة طفل الزاوية الحمراء: " أبوه ورث ١٥٠ ألف جنيه.. وأحنا مش لاقيين نأكل"

مصراوى 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

كتب - فتحي عمر:

ألقت قوات الأمن بمديرية أمن القاهرة، القبض على ربة منزل لاتهامها بخطف طفل بالزواية الحمراء ومساومتها لإهله لدفع مبلغ مالي لإعادته لهم.

التفاصيل بدأت ببلاغ لقسم شرطة الزاوية الحمراء من موظف يدعي محمود عبد السلام فرج 26 سنة موظف ومقيم 58 شارع الجنينة بأنه اثناء زيارته لوالدة زوجته بمنطقة مساكن الزاوية الحمراء وبصحبته نجله "مالك" يبلغ من العمر عام ونصف ،فوجىء بإختفائه اثناء لهوه أمام المسكن وفى وقت لاحق ورد للمبلغ إتصال هاتفي من إحدى السيدات يفيد إختطاف نجله ومساومته على دفع مبلغ 50 ألف جنيه مقابل إعادته ولم يتهم أو يشتبه فى أحد.

بالإنتقال والفحص تم التوصل لشاهد رؤيا يدعى أمير صاحب مقهى قرر بمشاهدته لإحدى السيدات ترتكب الواقعة، وقامت الأجهزة الامنية بوضع خطة بحث تضمنت إعادة مناقشة المبلغ تفصيلياً عن ظروف الواقعة وملابساتها وحصر وفحص خلافات المبلغ وأسرته وتجنيد المصادر السرية للمد بالمعلومات وفحص ذوى السوابق المعروف عنهم إرتكاب مثل تلك الحوادث .

أثناء السير فى تنفيذ بنود خطة البحث تم كشف غموض الواقعةـ وتبين أن وراءها سيدة تدعى "عواطف. ح"، وشهرتها "منى" 26 سنة ربه منزل جارة حماة المبلغ

ضبط المتهم

بإعداد الأكمنة اللازمة تمكنت قوة أمنية من مباحث القسم من ضبطها وبمواجهتها إعترفت بإرتكاب الواقعة وخططت لإرتكاب الواقعة .

بتلك الكلمات وبتفاصيل اكثر دقة اعترفت المتهمة عواطف حسني بخطف الطفل مالك من امام منزل جدته بالزاوية الحمراء وأخفته بين طيات ملابسها واودعته لدى صديقتها وطالبت فدية مالية من والده حتى سقطت في قبضة رجال المباحث.

قالت المتهمة امام رجال المباحث أنها جارة جدة الطفل وسمعتها وهي تتحدث في التليفون وتخبر ابنتها أن والد الطفل ورث مبلغ مالي ١٥٠ ألف جنيه فقررت اختطاف الطفل لطلب فدية مبررة ذلك بحاجتها إلى المال وشدة فقرها قائلة :"هو يورث الفلوس دي كلها وأحنا مش لاقيين نأكل".

وأضافت المتهمة في أقوالها، أنها أخفت الطفل عند صديقة لها تدعى كريمة، وأخبرتها أن والد الطفل في المستشفى وستعود مرة أخرى لأخذه منها عقب إجراءه عملية جراحية، و أرشدت المتهمة عن مكان اخفاء الطفل وتم إعادته لوالده وإحالتها الى النيابة العامة التي قررت حبسها 4 أيام على ذمة التحقيق.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق