السيسي يطالب باستمرار العمل بحذر ويقظة في ظل الأوضاع الحالية

أصوت مصرية 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

طالب الرئيس عبد الفتاح السيسي، خلال اجتماعه اليوم الثلاثاء بالمجلس الأعلى للقوات المسلحة، باستمرار العمل بأقصى درجات الحذر واليقظة والاستعداد القتالي نظرا لدقة الأوضاع الإقليمية الحالية.

وعقد المجلس الأعلى للقوات المسلحة اجتماعه اليوم برئاسة السيسي، وبحضور وزير الدفاع الفريق أول صدقي صبحي، ورئيس الأركان الفريق محمود حجازي، وقادة الأفرع الرئيسية وجميع أعضاء المجلس.

واستعرض المجلس، بحسب بيان للرئاسة تلقت أصوات مصرية نسخة منه، تطور الأوضاع الأمنية الداخلية على مختلف الاتجاهات والمحاور الاستراتيجية، خاصة الإجراءات التي تقوم بها القوات المسلحة من أجل تطهير سيناء من العناصر "الإرهابية" وترسيخ الأمن والاستقرار فيها.

وتشهد محافظة شمال سيناء -منذ مارس 2013- مواجهات أمنية عنيفة مع عناصر متشددة. ويشن الجيش بالتعاون مع الشرطة حملات موسعة هناك لضبط تلك العناصر.

واطلع الرئيس على التدابير التي يقوم بها الجيش بشأن تأمين الحدود وإحكام السيطرة عليها من أجل منع تسلل الأفراد أو البضائع عبرها.

كما استعرض عدداً من الملفات الإقليمية ومجمل الأوضاع في ليبيا واليمن وسوريا، وقال إن "مصر ستواصل العمل على تحقيق وحدة الصف العربي والوقوف إلى جانب أشقائها من الدول العربية"، بحسب البيان.

وهنأ الرئيس السيسي القوات المسلحة -خلال الاجتماع- بمناسبة ذكرى انتصارات حرب أكتوبر.

وتحتفل مصر بعد غد الخميس بالذكرى 43 لحرب السادس من أكتوبر.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق