المشتبه في قتل النائبة البريطانية جو كوكس يرفض الرد على الاتهامات

مصراوى 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

لندن - (د ب أ):

رفض اليوم الثلاثاء المشتبه به في حادث قتل النائبة البريطانية عن حزب العمال والمؤيدة للهجرة والمعارضة للخروج من الاتحاد الأوروبي جو كوكس، الرد على توجيه الاتهام إليه في الوقت الذي مثل فيه أمام المحكمة بتهمة قتل النائبة.

والتزم تومي ماير 53 عاما، الصمت عندما طلب منه الإجابة على الاتهامات الموجهة إليه وتشمل قتل النائبة كوكس، التي تعرضت لإطلاق نار وطعن في دائرتها البرلمانية يوركشاير الكائنة شمالي إنجلترا، وذلك قبل أسبوع من اقتراع البريطانيين في استفتاء على الخروج من الاتحاد الأوروبي في يونيو الماضي.

وأكد ماير في حديثه عبر دائرة فيديو من سجنه الاسم الذي يحمله، غير أنه لم يجب عندما طلب منه الرد على الاتهامات الموجهة ضده.

ووفقا للإجراءات القضائية سجل القاضي الرد بالنفي إزاء كل الاتهامات، وأودع ماير الحجز إلى حين عقد جلسة استماع في محاكمة تمهيدية أخرى في وقت لاحق من الشهر الحالي.

ومن المقرر أن تبدأ محاكمته في 14 نوفمبر المقبل.

وذكرت تقارير وسائل الإعلام المحلية أن ماير ارتكب جريمته منفردا وكان يخضع للعلاج من مرض عقلي، ويتعاطف مع المجموعات العنصرية والنازية في الولايات المتحدة وجنوب أفريقيا التي تؤمن بتفوق البيض.

ودفع مقتل كوكس السياسيين والمعلقين إلى طرح تساؤلات حول التصريحات العنيفة، التي استخدمها بعض منظمي الحملات المؤيدة والمعارضة لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي قبيل إجراء الاستفتاء.

ووصف بريندان كوكس زوج النائبة جو عملية قتلها بأنها " عمل من أعمال الإرهاب يستهدف نشر مشاعر الكراهية ضد الآخرين ".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق