"هيومن رايتس" تطالب الأمم المتحدة بوقف الهجمات على حلب

الوطن 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قالت "هيومن رايتس ووتش" اليوم  في بيان لها إن على مجلس الأمن الدولي المطالبة بأن توقف القوات السورية والروسية هجماتها غير القانونية فورا على شرق حلب، وضمان قدرة عمال الإغاثة على تقديم المساعدات الإنسانية بأمان لمئات آلاف المحاصرين هناك.

وأضافت أن على أعضاء المجلس دعم أي قرار من شأنه أن يدين بأشد العبارات الهجمات غير القانونية في حلب، ومطالبة كافة الأطراف بوقف هذه الهجمات فورا، والسماح للأمم المتحدة ومنظمات الإغاثة الأخرى بالوصول الفوري والآمن والمستمر إلى المدنيين المحتاجين.

يجب أن يذكر مثل هذا القرار جميع الأطراف بقوانين الحرب التي تقضي بوجوب السماح للمدنيين بمغادرة المنطقة المحاصرة بأمان، وعدم استخدام التجويع كوسيلة من وسائل الحرب،وأن يؤكد القرار أيضا على أهمية محاسبة الجرائم الخطيرة المرتكبة من جميع الأطراف المشاركة في الصراع الدائر في سوريا.

قال لويس شاربونو، مدير شؤون الأمم المتحدة في هيومن رايتس ووتش: "استخدام قوة نارية هائلة في مناطق سكنية يقطن فيها آلاف المدنيين المحاصرين هو عمل متهور، وقد يرقى إلى مصاف جرائم الحرب. على مجلس الأمن أن يتبنى فورا قرارا يطالب بوضع حد للقتل. على روسيا، المتورطة في القصف، الامتناع عن استخدام حق النقض، وإلا ستلطخ سجلها أكثر كعضو دائم في مجلس الأمن".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق