التعليم تؤكد على استخدام السبورات الذكية لخدمة العملية التعليمية

الدستور 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
أكد وزير التربية والتعليم والتعليم الفني الدكتور الهلالي الشربيني ، على ضرورة استخدام السبورات الذكية لخدمة العملية التعليمية، محذرا من أنه في حالة عدم تركيب السبورات الذكية حال توافرها بالمدارس، يتم إحالة المسئولين عن عدم تركيبها للتحقيق في كافة المديريات التعليمية.

جاء ذلك خلال قيام الوزير اليوم ، بزيارة مفاجئة للمدرسة الخديوية الثانوية العسكرية للبنين، التابعة لإدارة السيدة زينب التعليمية بمحافظة القاهرة؛ وذلك للاطمئنان على حسن سير العملية التعليمية، وذلك في إطار جولاته التفقدية على المدارس بمناسبة بدء العام الدراسىي.

وﻻحظ الوزير عدم جودة السبورات خلال تفقده للفصول الدراسية، فوجه مدير المدرسة بتركيب السبورات الذكية المتوفرة بالمدرسة على الفور ، كما شدد على عدم دمج الفصول الدراسية في حالة وجود عجز في تخصصات المعلمين، ووجه الإدارة المدرسية بضرورة إخطار الإدارة التعليمية؛ لتوفير الأعداد اللازمة من المعلمين.

واطمأن الوزير على حضور المعلمين، وتوزيع النصاب القانوني للحصص عليهم، وعلى استلام الطلاب للكتب الدراسية، مشددًا على عدم ربط تسليم الكتب بدفع الرسوم المدرسية.

ونبه ، الهلالي على ضرورة ممارسة الطلاب للأنشطة التربوية؛ حيث إنها تمثل 30% من العملية التعليمية، ووجه الوزير مدير عام الإدارة بإعادة تجهيز مسرح المدرسة خلال شهر ونصف على أكثر تقدير، وإعداد جدول زمني لتشغيله؛ بما يخدم كل مدارس إدارة السيدة زينب التعليمية التى لا يوجد بها مسارح.

كما لاحظ الوزير - خلال تفقده المدرسة - وجود عدد كبير من الكتب داخل حجرة معلمي اللغة العربية، وبالاستفسار اتضح أنها مكتبة مهداه من أحد الخريجين القدامى للمدرسة، فوجه على الفور بنقلها إلى مكتبة المدرسة؛ حتى يستفيد منها الطلاب والمعلمون.

وفي نهاية الزيارة، شدد الهلالي على ضرورة اﻻلتزام بالخريطة الزمنية للعام الدراسي 2016/2017.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق