بعد اغتصاب طالب .. "شفت تحرش" تطالب بتقييم دوري للعاملين بالمدارس

أصوت مصرية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

نددت مبادرة "شفت تحرش" بواقعة اغتصاب طالب بأحد المدارس الدولية، في بيان لها اليوم الاثنين، وطالبت بتحويل الموضوع إلى النيابة العامة، وتقييم العاملين بالمدارس بشكل دوري، بعد تكرر حالات الانتهاكات الجنسية لطلاب مؤخرا.

وكانت والدة طالب بأحد المدارس الدولية في المعادي قالت في مداخلة هاتفية مع الإعلامي وائل الإبراشي أمس إنها وجدت آثار اعتداء جنسي عنيف على ابنها، وإن المعتدي استغل إصابته بالتوحد وعدم قدرته على النطق لتنفيذ جريمته.

ووصفت المبادرة الواقعة بإنها "جريمة مفزعة"، وطالبت بممارسة الشفافية والمكاشفة حول خطوات التحقيق والإعلان عن نتائجه فور انتهائه ومعاقبة المجرم بأقصى عقوبة ممكنة.

كما طالبت وزارة التربية والتعليم بفتح المدارس حكومية والخاصة أمام حملات التوعية المتخصصة وتسهيل عملها لتوعية الأطفال والأهالى والعاملين بتلك المدارس بخطورة جريمة التحرش الجنسى وكيفية مواجهتها والوقاية منها.

وقالت هالة مصطفى، منسقة مبادرة شفت تحرش، في تصريح لأصوات مصرية، إن الانتهاكات الجنسية لم تعد مقتصرة على النساء والفتيات وأصبحت تطال الأطفال حتى داخل المدارس.

وأضافت "هذه الاعتداءات تهدد الأمن القومي والسلام المجتمعي وعلى الدولة أن تتصدى لها بقوة من خلال حملة قومية لتأمين المدارس عن طريق الحملات الدورية للمدارس وتقييم العاملين لمنع تكرار مثل هذه الحوادث مستقبلا".

وأشارت إلى رصد المبادرة خمس حالات مماثلة العام الماضي قائلة "وقائع اغتصاب الأطفال في المدارس تكرر بشكل مفزع دون وجود رد فعل قوي من جانب الدولة ووزارة التربية والتعليم لتأمين المدارس والطلاب".

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق