أفغانستان: حركة طالبان تشن هجوما كبيرا وتتمكن من دخول مدينة قندوز

فرانس 24 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
أعلن مسؤول كبير بشرطة قندوز الأفغانية الاثنين شن حركة طالبان هجوما كبيرا من أربع جهات على المدينة الواقعة شمال أفغانستان، مما مكنهم من دخول المدينة. وأضاف المسؤول أن القتال ما زال دائرا وأن القوات الحكومية "توحد جهودها من أجل صد الهجوم".

قال مسؤول كبير في الشرطة بمدينة قندوز الواقعة في شمال أفغانستان إن مقاتلي طالبان شنوا هجوما منسقا على المدينة خلال الليل حيث قاموا بمهاجمتها من أربع جهات ودخلوا المدينة نفسها.

وقال شير علي كمال وهو قائد كبير بالشرطة في قندوز إن الهجوم بدأ عند منتصف الليل تقريبا، وإن القتال مازال دائرا في المدينة والمناطق المحيطة بها. وأضاف"نوحد كل جهودنا من أجل صدهم".

وحلقت طائرات هليكوبتر عسكرية في الأجواء وكان يمكن سماع دوي إطلاق نار في المدينة.

وقال ذبيح الله مجاهد المتحدث باسم طالبان على حسابه الرسمي على تويتر "بدأت عملية ضخمة في عاصمة قندوز من أربعة اتجاهات في ساعة مبكرة من هذا الصباح".

وأضاف أنه تم الاستيلاء على منطقة نواأباد مع أربع نقاط تفتيش وتم قتل عدد من الجنود. ولم يتسن التحقق من صحة هذا الادعاء بشكل فوري.

وشاهد مراسل لرويترز ما لا يقل عن خمسة مقاتلين من طالبان مسلحين ببنادق أيه كيه-47 وبنادق آلية وقذائف صاروخية.
وجاء الهجوم في الوقت الذي صعد فيه مقاتلو طالبان عملياتهم في مناطق مختلفة من أفغانستان بما في ذلك إقليم هلمند الاستراتيجي بجنوب أفغانستان الذي يهددون عاصمته لشكركاه.

وكانت قندوز قد سقطت في يد طالبان لفترة وجيزة قبل عام وشهدت جولات من القتال العنيف وتعرضت لتهديد خطير في أبريل/ نيسان الماضي.

ووقع هجوم اليوم الاثنين قبل يوم واحد من بدء مؤتمر رئيسي للمانحين في بروكسل وهو يؤكد الوضع الأمني الخطير في أفغانستان حيث تقول تقديرات إن القوات الحكومية لا تسيطر على أكثر من ثلثي البلاد

فرانس 24 / رويترز

نشرت في : 03/10/2016

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق