سلمان الانصاري في تغريدات حول “جاستا”

كل الوطن 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

كل الوطن1 2 أكتوبر 2016 تحديث : الأحد 2 أكتوبر 2016 - 11:32 صباحًا

PinIt
سلمان الانصاري في تغريدات حول “جاستا”

دعا الباحث السعودي المعروف، سلمان الأنصاري، إلى عدم التهويل من قانون “جاستا” الذي أقره الكونغرس الأمريكي، بعد التصويت على إلغاء فيتو الرئيس باراك أوباما ضد القانون.

وقال “الأنصاري” في سلسلة تغريدات له على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” : “علاقة الرياض ب واشنطن مرت بتحديات أكبر بكثير من التحديات الحالية.خصوصا عام 73و2001.. دولتنا محمية بحول وقوة الله ثم بحكمة قادتها ووحدة شعبها”.

وأضاف “أعلم بأن البعض سيستغرب من ذلك ولكن ؛ #قانون_جاستا ليس قانونا حقيقيا وقابلا للتطبيق، فالتعامل بالمثل سيوقف فعالية هذا القانون بشكل مباشر 1-4”.

وتابع “فليس هنالك حق قانوني لنزع الحصانة القضائية العالمية، قد يقول قائل ولكن أمريكا إذا أرادت شيئا فستفعله، أقول نسبيا في حال لم يكون عليها ضرر 2-4”.

ومضى “فحينما يتم التعامل بالمثل، وهذا هو المتوقع ،فسيتم مقاضاة أمريكا من خلال أفراد وسيتم تجميد أموال أمريكية إذا تطلب الأمر.هذا يسمى tet for tat 3-4”.

وأردف “في #أمريكا ستلوح بلاشك ب #قانون_جاستا للإبتزاز ولكنه في الأصل سلاح بلا رصاص.رغم كل ذلك علينا أن نعمل بجدية متناهية لمواجهة المتغيرات. 4-4”.

وأكد الباحث السعودي على أن “#إيران هي أكبر المتضررين من #قانون_جاستا.. وليست المملكة”.

واحتتم “الأنصاري تغريداته بـ”إلى كل أحبائي من المواطنين السعوديين؛ يجب أن لانهول من أمر #قانون_جاستا ، فنحن بخير ودولتنا بخير وقادتنا بخير؛ وسنمضي في طريقنا للتنمية الشاملة”.

وكان الرئيس الأمريكي باراك أوباما قد استخدم حقه في رفض قانون العدالة ضد رعاة الإرهاب “جاستا” الذي كان سيسمح للمواطنين الأمريكيين من مقاضاة المملكة باعتبارها مسؤولة عن أحداث سبتمبر بحسب زعمهم،

وكان مجلس النواب الأمريكي، قد رفض “الفيتو” الذي استخدمه الرئيس الأميركي باراك أوباما ضد مشروع قانون يتيح لأقارب ضحايا هجمات 11 سبتمبر 2001 بمقاضاة دول ينتمي إليها المهاجمون.

وأكد العديد من القانونين، على أحقية السعودية ودول عربية أخرى بمقاضاة شركات أمريكية – وحتى الإدارة الأمريكية نفسها – باعتبارها مسؤولة عن العنف والتطرف باستخدام قانون جاستا نفسه.

PinIt

رابط مختصر

المصدر :http://www.kolalwatn.net/?p=247378

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق