اقتصادي / وزير البيئة والمياه والزراعة يفتتح المعرض الزراعي السعودي 2016

وكالة الانباء السعودية 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

الرياض 01 محرم 1438 هـ الموافق 02 أكتوبر 2016 م واس
افتتح معالي وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبدالرحمن بن عبدالمحسن الفضلي اليوم, الدورة (35) للمعرض الزراعي السعودي 2016 , بشعار " الاستثمار في الأمن الغذائي المستدام"، وذلك بالتزامن مع المعرض السعودي للأغذية الزراعية والمعرض السعودي لتغليف الغذاء، وتستمر فعالياته على مدى خمسة أيام بمركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض .
وكان في استقبال معاليه عند وصوله عدد من مسؤولي الوزارة ومجموعة من رجال الأعمال والمهتمين وذوي الاختصاص.
وبعد الافتتاح تفقد المهندس الفضلي جناح الوزارة, ثم تجول في أجنحة المعرض مطلعاً على بعض المشاركات المتميزة الذي شارك فيه ( 350 ) شركة محلية وعالمية.
ويتيح المعرض للمشاركين من الشركات والمصانع ومؤسسات الزراعة والأغذية ومستلزماتها الاستفادة من فرص الأعمال والاستثمار الجديدة وإمكانيات النمو التي يوفرها قطاع الزراعة والأغذية،انطلاقاً من أهدافه المتمثلة بتفعيل فرص تبادل المعرفة وتعميق أواصر التواصل بين القطاع الحكومي والقطاع الخاص، كما يعكس المعرض أهمية تنظيم هذه الفعاليات لتسليط الضوء على المكانة الريادية للسوق السعودي، وما تبذله حكومتنا الرشيدة في هذا الجانب، وما يعزّز استقطاب المستثمرين والزوار من مختلف أنحاء العالم والشرق الأوسط.
وقام معالي محافظ المؤسسة العامة للحبوب المهندس أحمد بن عبدالعزيز الفارس برعاية اللقاء الموسع الثاني للجان الزراعية بالغرف السعودي نيابة عن معالي وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبدالرحمن بن عبدالمحسن الفضلي، الذي أقيم على هامش المعرض, وقد تناول في كلمته قطاعات البيئة والمياه والزراعة كأحد أهم الروافد الاقتصادية في المملكة حيث يوجد في القطاع فرص واعدة في مواجهة مخاطر الأمن الغذائي، والكفاءة الإنتاجية والتسويقية في القطاع الزراعي وزيادة الكفاءة في استخدام المياه للأغراض الزراعية.
كما استعرض المهندس الفارس خلال اللقاء مبادرات الوزارة لبرنامج التحول الوطني لتحقيق (16) هدفاً استراتيجياً تستثمر من خلالها عناصر القوة ومجالات الفرص في قطاعات البيئة والمياه والزراعة تطلعاً لرؤية المملكة 2030 وآفاقها المستقبلية للتحول نحو اقتصاد مستقر وتنمية متوازية ليكون القطاع الزراعي أكثر تطوراً وتنوعاً، وذلك برفع كفاءة استخدام الموارد الطبيعية، خاصة الموارد المائية، اعتماداً على الميزات النسبية للمناطق المختلفة في المملكة للإسهام في تحقيق الأمن الغذائي المستدام بمفهومه الشامل، والتنمية الريفية المستدامة لتحقيق الاستقرار الاجتماعي.
وقال معاليه :" إن من أهم أهداف الوزارة الإستراتيجية تحقيق أمن غذائي شامل ومستدام في المملكة, وبناء خطة إستراتيجية في الاستثمار الزراعي في الخارج, وتنفيذ برنامج وطني للحد من الهدر الغذائي يقوم على التجارب والمعايير الدولية, كما أن من مبادرات الوزارة تأسيس مركز لتطوير وإنتاج اللقاحات البيطرية، إلى جانب العمل على عدم انتشار الآفات الزراعية العابرة للحدود والمستوطنة, وتطوير نظم مستدامة لتحقيق الإنتاج النباتي والحيواني".
وبين أن رؤية المملكة العربية السعودية (2030م) تجسد الرؤى الحكيمة، والطموح الكبير، والنظرة المستقبلية لعلو ورفعة الوطن، وتؤكد أن جميع قطاعات الدولة معنية بالتفاعل والمشاركة وشحذ الهمم لتحقيق هذه الرؤية الطموحة - إن شاء الله -, التي قامت على ما تتميز به المملكة, حيث تصدرت المشهد الإقليمي وباتت محل إعجاب وتقدير على المستوى الدولي.
// انتهى //
18:38ت م

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق