السلفية تواصل هجومها على الصوفية بسبب الهجرة النبوية

الحكاية 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أصدر الشيخ محمود لطفي عامر، الداعية السلفي، فتوى تحرم الاحتفالات الهجرة النبوية الشريفة، معتبرًا ما تقوم به الطرق الصوفية أباطيل.

وقال "عامر"، في بيان له اليوم الأحد، "ما يقوم به الصوفية أفعال ما أنزل الله بها من سلطان، وتخالف صحيح الدين، كما يكثر الناس الحديث المكرر كل عام أو كل شهر أو كل أسبوع عن أعياد ما أنزل الله بها من سلطان".

وأضاف البيان "الأعياد من شعائر الإسلام ولا شعيرة إلا بنص، وبالتالي لا عيد ولا احتفال باسم الإسلام إلا في عيدين اثنين لا ثالث لهما، وهما عيد الفطر وعيد الأضحى، موضحاً أى عيد تحت باسم الدين غير الفطر والأضحى من البدع المنكرة والجهالات التي وفدت إلينا من أهل الكتاب والأمم". 

ومن المقرر أن تحتفل المشيخة العامة للطرق الصوفية، عصر اليوم الأحد، برأس السنة الهجرية، بتنظيم موكب حاشد يضم الآلاف من أبناء الطرق الصوفية، ينطلق من مسجد سيدي صالح الجعفرى بالدراسة، عقب صلاة العصر، متجهًا إلى مسجد الحسين.

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق