إعادة فتح كنيسة فرنسية بعد شهرين على ذبح كاهنها

الوطن 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

تستعد كنيسة "سانت إتيان دو روفري" في فرنسا، اليوم، لتنظيم مراسم إعادة الافتتاح الرسمي لها بعد شهرين على ذبح الكاهن جاك هاميل، أواخر يوليو الماضي.

وسيترأس المراسم الدينية رئيس أساقفة روان، دومينيك ليبرون.

من جهته، قال محمد الكرابلة ممثل المسجد المحلي، لمصدر إعلامي: "سيكون هذا اليوم يوما أخويا، وآمل أن جميع السكان المحليين سيحضرون، أكانوا مؤمنين أم لا".

يشار إلى الكنيسة المذكورة تعرضت لهجوم في يوليو، حيث احتجز الشابان عادل كرميش وعبدالملك بوتي جان، وكلاهما في الـ19 من العمر، 5 أشخاص رهائن داخلها، وقتلا الكاهن جاك هاميل (85 عاما)، ذبحا خلال القداس، قبل أن يقتلهما عناصر الشرطة، في عملية تبناها تنظيم "داعش" الإرهابي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق