رولان غاروس.. بطولة باسم أول طيار فرنسي عبر المتوسط

الجزيرة 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

إحدى أهم البطولات الشهيرة عالميا في لعبة التنس التي تنظم سنويا في العاصمة الفرنسية باريس، تعرف ببطولة "فرنسا المفتوحة"، وتشكل إحدى مكونات بطولات "غراند سلام" التي تشمل أيضا بطولات أستراليا المفتوحة، وبطولة أميركا المفتوحة وبطولة ويمبلدن بإنجلترا.

التأسيس
انطلقت بطولة "رولان غاروس" للتنس عام 1891، واقتصرت المشاركة فيها بداية على لاعبي التنس من الرجال المنخرطين في الأندية الفرنسية، ثم توسعت لتشارك في مسابقاتها النساء عام 1897، ومسابقات الزوجي رجال عام 1902 والزوجي نساء عام 1907، ثم بدأ الأجانب اللعب فيها عام 1925، وألغيت البطولة بين عامي 1940 و1945 بسبب الحرب العالمية الثانية.

بعد أن احتضنت البطولة ملاعبُ عدة في باريس ومدينة بوردو جنوب غرب فرنسا، افتتحت عام 1928 ملاعب "رولان غاروس" التي أصبحت تنظم فيها سنويا.

ويعود اسم البطولة ومجمع الملاعب الرئيسية بها إلى أول طيار فرنسي وأيضا بطل فرنسا للدراجات رولان غاروس، الذي نجح في عبور البحر الأبيض المتوسط عام 1913 بطائرته، وشارك في الحرب العالمية الأولى التي لقي خلالها حتفه.

ورغم أنه لم يكن سوى "هاويا موسميا" لرياضة التنس، فقد أتاح له القدر أن يخلد اسمه في البطولة بعد أن اشترط صديقه الحميم إميل لوسيو"، أحد لاعبي منتخب فرنسا للكرة المستطيلة آنذاك، ورئيس فرع ألعاب القوى بنادي "استاد الفرنسي" لاحقا، إطلاق اسم "رولان غاروس" على مجمع الملاعب الجديد عام 1928 تكريما له بحكم أنه كان عضوا في النادي نفسه وقتل في الحرب من أجل دعم بناء ملعب جديد وضخم لاحتضان البطولة على أرض تابعة للنادي، ما جعل اسمه يرتبط بعد ذلك بالبطولة نفسها.

البطولة
تنظم عادة بطولة "رولان غاروس" على مدى أسبوعين متتاليين من نهاية مايو/أيار إلى بداية يونيو/حزيران، وتجرى على ملاعب "ترابية صلبة"، وبسبب بطء سطح اللعب ألغي شوط كسر التعادل في المجموعة الأخيرة من مباريات البطولة، ما جعلها من أكثر المسابقات العالمية في اللعبة التي تتطلب جهدا بدنيا مضاعفا.

ويضم مجمع "رولان غاروس" ملعبا رئيسيا لـ 14 ألف و845 متفرجا، وملاعب تنس أخرى، وشهد توسعة بين عامي 1980 و1994، ويضم -إضافة إلى الملاعب- مطاعم ومتحفا ومحال تجارية، على مساحة تزيد عن 11 هكتار ، بمنطقة المجمع الحالي ( بناء ملعب رئيسي جديد بسقف متحرك، به مبانٍ متطورة للاعبين والجمهور والصحفيين).  

الجوائز
تبلغ قيمة الجوائز المالية المخصصة لمسابقة بطولة "رولان غاروس" 28 مليون و28 ألف و600 يورو، وأنشئت منذ عام 1981 جوائز أخرى في البطولة تشمل "جائزة البرتقال" تمنح للاعب الذي يظهر روحا رياضية وتعاونا مع وسائل الإعلام، و"جائزة الليمون" تقدم للاعب الذي يتمتع بشخصية قوية، و"جائزة البرعم" تخصص للاعب الذي يعتبر اكتشاف العام.

الأبطال
يعتبر الإسباني "رافائيل نادال" الملقب بـ"الماتادور" أعظم لاعب في تاريخ البطولة لتتويجه برقم قياسي وصل إلى تسعة ألقاب، يليه السويدي بيورن بورغ الذي حصل على لقب البطولة ست مرات.

أما "أندريس غيمانو" فيعد أكبر اللاعبين سنا الذين توجوا بالبطولة عام 1972 وهو في سن الـ43، و"مايكل تشانغ" أصغر الفائزين بها عام 1989 وهو في سن الـ17، وفي صنف السيدات تظل الأميركية "كريس إيفرت" اللاعبة الأكثر تتويجا بسبعة ألقاب في بطولة "رولان غاروس".

كما أن اللاعب "يانيك نواه" الفرنسي من أصل كاميروني يعد آخر اللاعبين الفرنسيين المتوجين في مسابقات الفردي بالبطولة، بعد اللقب الذي أحرزه عام 1983، وفي المقابل لم يتمكن لاعبون كبار في تاريخ كرة التنس العالمي الفوز بأي لقب في البطولة رغم تتويجهم مرات عدة ببطولات عالمية كبرى، من بينهم الأميركيون "بيت سامبراس" و"جون ماكنرو" و"جيمي كونورز" واللاعبة "فينوس وليامز" إضافة إلى السويدي "ستيفان إيدبيرغ".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق