معلمة بمحايل تروي مأساتها لـ”المواطن”: 17 عاماً أنتظر النقل الداخلي

صحيفة المواطن 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

  ......       

المواطن – حسان الصالحي – محايل عسير

ناشدت معلمة قاصر في مدرسة المليحة الابتدائية، مدير التعليم بمحايل عسير، منصور بن عبدالله آل شريم، بلفتة حانية ووقفة أبوية بنقلها من مدرستها التي تعمل بها حاليًا إلى مدرسة بالقرب من مسكنها بعد أن أمضت 16 عامًا مع الطرق الوعرة المؤدية للمدرسة ولم تنقل رغم أن طلب نقلها داخلي.

وتلقت ”المواطن“ معاناة المعلمة والتي نقلها زوجها بعد أن فقدت الأمل، قائلاً: “إن زوجتي تعمل في مدرسة المليحة الابتدائية التابعة لمحايل عسير منذ 16 عامًا وبهذا العام تُكملُ عامها الـ 17 ولم يتم نقلها رغم تقدمها طوال السنين الماضية بطلب نقل داخلي وليس خارجياً إلا أنه لم تشملها حركة النقل الداخلي للعام المنصرم”.

وأضاف زوج المعلمة: “زوجتي عاشت حالة من اليأس وهي تشاهد زميلاتها يتم نقلهن من المدرسة التي تعمل فيها، رغم أنهن أقل منها خدمة؛ مما جدد معاناتها للعام الـ17 وهي تعيش في هَمٍّ وخوف دائمين ما بين وعورة الطريق الموصل إلى المدرسة، وتكبّدها خسائر النقل والتي تتجاوز الـ 1500 ريال نظرًا لبعد المسافة من منزلها إلى المدرسة ووعورة طريقها”.

وقال: سبق له مراجعة إدارة التعليم بمحايل عسير ولم يجد سوى الوعود بنقلها، موضحًا أن هذا العام هو العام الـ 17 لزوجته بمدرسة المليحة.

وناشد زوج المعلمة – التي تحتفظ الصحيفة بكامل بياناتها – بلفتة حانية من مدير التعليم بمحايل عسير، بإنهاء معاناتهم بنقل زوجته إلى مجمع البنات بالسعيدة، مبينًا أن المدة التي أمضتها زوجته بتلك المدرسة ليست بسيطة ولعلها تكون شفيعة لنقلها إلى أقرب منطقة من مسكنها.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق