السلطة الفلسطينية تعتقل ضابط انتقد مشاركة "أبو مازن" في عزاء "بيريز"

مصراوى 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

كتبت-إشراق أحمد:

ذكرت عدد من وسائل الإعلام الفلسطينية أن الأجهزة الأمنية أوقفت مدير العلاقات العامة بجهاز الارتباط العسكري الفلسطيني أسامة منصور عرب عن العمل، مساء أمس الجمعة، في أعقاب نشره رسالة رافضة لمشاركة الرئيس الفلسطيني في عزاء شمعون بيريز الرئيس السابق لدولة الاحتلال الإسرائيلي، فيما تواردت الأنباء عن اعتقال جهاز الأمن الوطني له صباح اليوم.

وكان المقدم "أبو عرب" نشر صباح أمس على صفحته الخاصة بفيسبوك رسالة توجه بها إلى الرئيس الفلسطيني محمود عباس "أبو مازن" يطالبه بالعدول عن قرار المشاركة في عزاء "بيريز"، وقال "سواءً أكان إرهابي أو لم يكن، وسواءً أنه صاحب فكرة تكسير العظام في الانتفاضة الأولى أو لم يكن، وسواءً أكان له علاقة بمجزرة مخيم جنين، ومجزرة حارة الياسمين بنابلس أو لم يكن، وسواءً كان له علاقة بمجزرة قانا أو لم يكن، فمن هو حتى تتوجه للمشاركة في جنازته فيما يرفض معظم أبناء شعبك الذين تمثلهم ذلك".

1

واختتم ضابط الارتباط الفلسطيني رسالته قائلا "وإنك إذا قررت المشاركة بالجنازة لقاتل أبنائنا وحدك فقد أخطأت وإذا قررت بناءً على استشارات فقد ضلّلوك. ولا علاقات شخصية ولا علاقات ودية مع المحتل ما دام يستمر بسياسته العنجهية ضد أبناء شعبنا... أَعِد النظر يا سيدي".

2

وأكد "أبو عرب" مساء أمس أنه تم ايقافه عن العمل مساء أمس ذاكرا أن السبب هو الرسالة التي وجهها للرئيس الفلسطيني معربا عن التزامه بقرارات القيادة، فيما نشرت زوجته بثينة برهان عبر حسابها على فيسبوك خبر اعتقاله صباح اليوم قائلة "لقد قامت قوات من الاستخبارات العسكرية والشرطة الخاصة والأمن الوطني بمداهمة منزل المقدم أسامة أبو عرب واعتقاله بعد وقفه عن العمل بالأمس على إثر مناشدته للرئيس بعدم الذهاب لجنازة بيريز".

3

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق