سيدة أمريكية تدفع 50 ألف دولار لصفع رئيس شركة أدوية سابق

الوطن 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

فازت امرأة من ولاية فلوريدا الأمريكية تدعى كاتيي، بفرصة صفعة أو لكم وجه، مارتن شكريلي، الرئيس التنفيذي السابق لشركة أدوية أمريكية، مقابل التبرع بمبلغ 50 ألف دولار لطفل يتعالج من السرطان.

ووافق شكريلي على ذلك، بأمل مساعدة الطفل البالغ من العمر 5 سنوات واسمه تيلر كيليتش، وهو ابن صديقه الذى توفي مؤخرا.

وعقب وفاة صديقه، كتب شكريلي تغريدة على تويتر أعلن فيها عن مزاد لتلقي صفعة على وجهه، من أجل صديقه الذي رحل وترك وراءه طفلا يعاني من السرطان، وفقا لما نشره موقع "العربية نت".

وأعلن شكريلي أن كاتيي اتصلت به وكسبت المزاد ووعدت بالتبرع بمبلغ 50 ألف دولار لصالح الطفل مقابل الصفعة.

وكتب شكريلي تغريدة أوضح فيها أن المرأة التي دفعت هذا المبلغ رأت أنه مناسب جدا، معلنا أنه على التزامه في تلقي الصفعة، كما وعد.

ورغم شهرة شكريلي في عالم الأدوية إلا أن سمعته ساءت العام الماضي، أثناء توليه منصب الرئيس التنفيذي لشركة تورنج للصيدلة، عندما قام بمضاعفة سعر دواء Daraprim المستخدم لعلاج الإيدز من 13.5 دولار إلى 750 دولارا للقرص، بين عشية وضحاها، الأمر الذي دفع السلطات الأمريكية لاستدعائه في ديسمبر الماضي، للمساءلة بهذا الخصوص، واتهم بالتلاعب في أسعار الأدوية ووضع في السجن.

وأطلق سراحه في فبراير الماضي بعد دفع كفالة قدرها 5 ملايين دولار، لكنه أصبح مكروها في المجتمع الأمريكي، وخسرت الشركة بسببه  أكثر من 14 مليون دولار في الأشهر الثلاثة التي تلت اقالته منها.

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق