النفط يرتفع للشهر الثاني على التوالي بدعم من إعلان أوبك

مصراوى 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

القاهرة - (مصراوي):

تباينت أسعار النفط عند التسوية أمس الجمعة، في الوقت الذي اتجهت فيه إلى تسجيل مكاسب للشهر الثاني على التوالي بفعل خطط تخفيض إنتاج منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، على الرغم من زيادة الشكوك بشأن تعهد المنظمة بعدما أظهرت بيانات تسجيل نمو قياسي جديد في إنتاجها من الخام.

ووفقًا لما نقلته وكالة رويترز للأنباء، جرت تسوية خام القياس العالمي مزيج برنت بارتفاع نسبته 4 بالمئة في شهر سبتمبر، في حين ارتفع خام غرب تكساس الوسيط ثمانية بالمئة بدعم من إعلان أوبك يوم الأربعاء نيتها تقليص حجم المعروض في السوق بواقع 700 ألف برميل يوميًا.

ويقدر محللون حجم تخمة المعروض من النفط في الأسواق العالمية بما يتراوح بين 1.0 و1.5 مليون برميل يوميًا.

وأظهر مسح أجرته رويترز ونشرت نتائجه الجمعة، أن إنتاج أوبك من المرجح أن يكون ارتفع إلى 33.60 مليون برميل يوميًا في سبتمبر، مقارنة مع 33.53 مليون برميل يوميًا في القراءة المعدلة لشهر أغسطس، مع زيادة العراق صادراته في الوقت الذي أعادت فيه ليبيا فتح بعض مرافئها النفطية الرئيسية.

وجرت تسوية العقود الآجلة لخام برنت تسليم نوفمبر على انخفاض قدره 18 سنتًا أو ما يعادل 0.4 بالمئة إلى 49.06 دولار للبرميل.

وارتفع الخام نحو أربعة بالمئة هذا الشهر وزاد بنسبة مماثلة على أساس أسبوعي في حين انخفض واحدًا بالمئة هذا الربع.

وجرت تسوية العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط على ارتفاع قدره 41 سنتًا أو نحو واحد بالمئة عند 48.24 دولار للبرميل.

وزاد الخام ثمانية بالمئة هذا الأسبوع وارتفع بنسبة مماثلة هذا الشهر في حين لم يسجل تغيرًا يذكر على أساس فصلي.

وانتهي تداول العقود الآجلة للخامين تسليم نوفمبر تشرين الثاني بعد تسوية يوم الجمعة.

وقالت أوبك يوم الأربعاء إنها اتفقت على خفض الإنتاج إلى ما بين 32.5 مليون و33 مليون برميل يوميًا من نحو 33.5 مليون برميل يوميا قدرتها رويترز لمستوى الإنتاج في أغسطس.

وقال مسؤولون في المنظمة إن من المقرر وضع اللمسات الأخيرة على تفاصيل الاتفاق خلال اجتماع المنظمة في نوفمبر.

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق