بعد قتل والدته.. نجار موبيليا في كفرالشيخ :"كنت بضرب الجن اللى عليها"

مصراوى 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

كفرالشيخ - إسلام عمار:

واقعة غريبة من نوعها شهدها شارع "وابور النور" بمدينة دسوق بمحافظة كفر الشيخ، بقيام نجار موبيليا بقتل والدته خنقاً، دون أن يشعر به أحد، ولم يتم اكتشاف ذلك سوى فى اليوم التالى عن طريق بعض الأقارب، لينتشر خبر أبشع جريمة قتل بمنطقتى المنشية والدلتا التى يقع الشارع الذى شهد الجريمة بينهما.

بداية الواقعة 

تبدأ تفاصيل الواقعة عندما تلقى العميد هشام مطر مأمور قسم شرطة بندر دسوق، إشارة من شرطة النجدة عن بلاغ المواطن "عبد اللطيف ي.ا"، 65 سنة، نجار موبيليا، ويقيم بدائرة القسم، بالعثور على "فتحية ع.ع"، 60 سنة، ربة منزل، وتقيم بشارع وابور النور دائرة القسم، إثر اكتشاف طليقة ابنها ووالدتها لذلك، عندما توجهت لمنزل المجنى عليها لإحضار ابنتها "جنا" .

انتقل الرائد علاء سكران رئيس مباحث قسم شرطة بندر دسوق، والنقيب أحمد الزعفرانى معاون مباحث القسم، وقوة من الشرطة إلى مكان الواقعة، وبالمعاينة تبين 

وجود إصابات بجثة المجنى عليها، عبارة عن كدمات، وسحجات، وجروح سطحية،وأثار خنق بالرقبة، حيث وهى مسجاة على ظهرها، أمام السرير داخل غرفة نومها وهى بكامل ملابسها، وجميع النوافذ سليمة ولا توجد آثار ما يدعو للشك والريبة.

الجن السبب

كشفت التحقيقات المبدئية، خلال قيام رجال المباحث، بسؤال الجيران وأقارب المجنى عليها، حول وجود خلافات بين المجنى عليها وأى أحد أخر، وبسؤال حفيدتها "جنا"، 7 سنوات، أفادت أن والدها ويدعى "محمدى ا.ك.ا"، 36 سنة، نجار موبيليا، قائلة "بابا ضرب تيته كتير، وقال: "أنا كنت باضرب الجن اللى عليها"، وهو نفس ماروته الطفلة لوالدتها والتى توجهت لمنزل شقيقته تقص عليها ما قالته الطفلة، حتى تأكدوا تماما من وفاتها.

القى القبض على نجل المجنى عليها ووالد الطفلة نجار الموبيليا، واقتياده إلى قسم شرطة بندر دسوق، وأثناء قيام الرائد علاء سكران رئيس مباحث قسم دسوق، ومعاونه النقيب أحمد الزعفرانى، بمناقشتهما له، ظل يهذى بكلمات غير مفهومة، وحاولا ضابطى المباحث الوصول إلى معلومات منه لكنه ظل ينطق كلمات غير مفهومه.

التحريات تكشف

كشفت تحريات فريق البحث الجنائى الذى شكله اللواء أشرف ربيع مدير المباحث الجنائية بمديرية أمن كفرالشيخ، برئاسة العميد محمد عمار رئيس مباحث المديرية، وضم الرائد علاء سكران رئيس مباحث قسم بندر دسوق، ومعاونيه النقباء أحمد الزعفرانى، وفؤاد الفقى، وفهمى الخطيب، صحة ما جاء بأقوال الطفلة جنا، بقيام والدها نجار الموبيليا، بضرب وخنق والدته حتى فارقت الحياة.

كما كشفت تحريات فريق البحث، عن تلقى المتهم للعلاج بمستشفى المعمورة للأمراض النفسية بمحافظة الإسكندرية، نظراً لمعاناته من مرض نفسى، كما أنه منفصل عن زوجتة بسبب الأمراض النفسية التى يعانى منها.

تحرر عن ذلك المحضر رقم 4380 لسنة 2016 إدارى قسم شرطة بندر دسوق، وجارى العرض على النيابة العامة لتتولى التحقيق.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق