بعد توقيع السعودية صفقة أسلحة تاريخية.. نكشف حقيقة السر الخطير

كايروبورتال 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

كتب : (بوابة القاهرة) السبت، 01 أكتوبر 2016 03:18 ص

الجيش السعودي

ثمنت صحيفة "جلوب آند ميل" الكندية، امس الجمعة، التصريحات التي أدلى بها سفير خادم الحرمين الشريفين في كندا، نايف بن بندر السديري، والتي أوضح خلالها أثر عقد العربات الخفيفة المدرعة، البالغ قيمته 15 بليون دولار، على العلاقات الثنائية بين البلدين، نافيا استخدامها في حرب اليمن.

ونقلت الصحيفة عن نايف بن بندر قوله، إن العقد الدفاعي، الذي يعد الأكبر من نوعه في تاريخ كندا، يجب أن يراه الجميع كبادرة تقدمت بها المملكة؛ لإظهار حسن نواياها تجاه تقوية العلاقات الثنائية. 

ونقلت الصحيفة تصريحا لنايف بن بندر أدلى به للصحافة الكندية،،من داخل مقر السفارة السعودية بأوتاوا، جاء فيه: "لقد قررنا منح هذا العقد لكندا؛ لأننا نريد تحسين وتفعيل العلاقات الثنائية بين البلدين، يجب علينا جميعا أن ننظر لهذا العقد على أنه صورة من صور التعاون بين البلدين".

وأكد السفير السعودي عدم صحة الشائعات حول استخدام المملكة تلك العربات المدرعة في حربها ضد الحوثيين باليمن، مشيرا إلى أن هذه الفكرة لم تكن مطروحة عندما قامت المملكة بالتعاقد مع الفرع الكندي لشركة جنرال داينمكس للصناعات الدفاعية من أجل الحصول على تلك المدرعات؛ لاستخدامها في الحفاظ على الأمن الداخلي للمملكة.

وشدد السفير السعودي على أن تصديق وزير الخارجية الكندي، ستيفن ديون، بنفسه على تصدير تلك العربات الخفيفة، خلال شهر أبريل الماضي، دليل على أن الحكومة الكندية تهتم كثيرا بتثبيت أواصر الصداقة التي أصبحت تجمعها بالمملكة.

/ م . ف 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق