محافظ كفر الشيخ يشهد فعاليات الاحتفال بالعام الهجري الجديد

مصراوى 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

كفر الشيخ - أ ش أ: 

شهد اللواء السيد نصر محافظ كفر الشيخ الإحتفال بالعام الهجري الجديد 1438 هجرية ، نائباً عن السيد رئيس الجمهورية والذي نظمته محافظة كفر الشيخ بالتنسيق مع مديرية الأوقاف مساء اليوم الجمعة بمسجد الإستاد الرياضى بعد صلاة العشاء بمدينة كفر الشيخ ، بحضور اللواء سامح مسلم مساعد وزير الداخلية مدير أمن كفر الشيخ والشيخ سعد الفقى وكيل وزارة اﻷوقاف والشيخ عطا بسيونى مدير الدعوة باﻷوقاف ، وعدد من القيادات الأمنية والتنفيذية والشعبية ، ولفيف من رجال الأزهر الشريف والأوقاف.

بدأ الحفل بتلاوة قرآنية للقارئ الإذاعي الشيخ قطب الطويل ، وألقي الشيخ سعد الفقي كلمة الأوقاف ، فقال " نستقبل عاما هجريا جديدا ندعوا الله أن يكون خيرا من سلفة ، وأن يوفق ولاة أمورنا الي مافيه الخير والصلاح لأمتنا وبلادنا".

وأشار الفقي الى أن النبي صلي الله عليه وسلم كان من عادته أن يذكر أصحابة بمرور الأيام والأعوام ، وكان صلى الله عليه وسلم يقول : أيها الناس إن لكم معالم فانتهوا الي معالمكم ، وإن لكم نهاية فانتهوا الي نهايتكم ، إن المؤمن بين مخافتين أجل قد مضي لا يدري ما الله صانع فيه وأجل قد بقي لا يدري ما الله قابض فيه ، فليأخذ العبد من نفسه لنفسه ومن دنياه لآخرته.

وقال الفقي إن من دروس الهجرة النبوية الشريفة الثبات علي المبدأ ، فقد تعرض النبي صلي الله عليه وسلم الى صنوف من التعذيب وآخري من التنكيل ، فما لانت له قناة لأنه كان يعلم أن الذي يملك النفع والضر هو الله ، ومع أن المشركين أعدوا العدة لقتلة إلا أنه كان ثابتا كالجبال ، وقال الله تعالي ( وإذ يمكر بك الذين كفروا ليثبتوك أو يقتلوك أو يخرجوك ، ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين).

وأضاف أن النبي صلى الله عليه وسلم رسخ في هجرته لحب الوطن وأن حب الوطن من الإيمان ، فقد وقف علي مشارف مكة وكانت كلماته المأثورة : والله يا مكة إنك لأحب بلاد الله الي نفسي ، ولولا أن القوم أخرجوني منك ما خرجت.

وقال الفقي إن الهجرة ليست مجرد الإنتقال من بلد الي آخر بل هي هجرة عامة عن كل ما نهي الله عز وجل ، هجر المعاصي والذنوب إلي التقرب إلي الله سبحانه وتعالي ؛ الهجرة من الأحقاد والضغائن إلي الصفاء والنقاء ؛ الهجرة من الكذب إلي الصدق ومن الخيانة إلي الأمانة؛ الهجرة من اعتناق الأفكار الغريبة والمغلوطة والمتطرفة إلي الاعتدال والتوسط والإمساك بجوهر الدين الصحيح ؛ الهجرة من الغيبة والنميمة إلي التحري في كل كلمة تنطق بها أفواهنا ؛ الهجرة من إيقاظ الفتن إلي لم الشمل ورأب الصدع وخلق جسور التواد والتحاب بين أبناء المجتمع.

ومن جهته ، قدم اللواء السيد نصر محافظ كفر الشيخ التهنئة لشعب المحافظة بمناسبة العام الهجري الجديد ، ودعا الجميع للعمل يدا واحدة، وأكد علي التكاتف من أجل النهوض بقطاعات المجتمع المختلفة ، والأخذ من حدث الهجرة العبرة والعظة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق