10 حقائق تحتاجون معرفتها عن سماعات "آبل" Airpods

MSN Saudi Arabia 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

سبّبت سماعات "آبل"، التي أطلقتها في مؤتمرها السنوي في السابع من أيلول/سبتمبر الماضي تحت اسم AirPods، جدلاً واسعاً بسبب عدة مزايا. وبينما تطلق السماعات خلال شهر أكتوبر/تشرين الأول، نستعرض هنا أبرز خصائص تلك السماعات:

ساعات العمل

تم تزويد السماعات ببطارية تكفي لتعمل لمدة 5 ساعات متواصلة، بالإضافة إلى أن غطاء الشحن الخاص بها قادر على شحنها لمدة يوم كامل. كما أنّ 15 دقيقة من الشحن توفر 3 ساعات من العمل المتواصل.

تشغيل تلقائي

لا تحتوي السماعات على أزرار للتحكم فيها، فعندما يتم وضع السماعات في أذن المستخدم، تبدأ بتشغيل الموسيقى تلقائياً، وعندما يتم إزالتها تتوقف الموسيقى.

المكالمات

إذا كان المستخدم يرغب في إجراء مكالمة، يقوم بإزالة سماعة واحدة فقط وسيقوم الهاتف تلقائياً بتعطيل الموسيقى والرد على المكالمة، وأيضاً يقوم الهاتف بمعرفة متى يجب تشغيل الميكروفون ومتى يمكنه إعادة تشغيل الموسيقى.

الثمن

يبلغ ثمن السماعات 159 دولاراً، وهو يعتبر ثمناً باهظاً، ما سبّب غضباً لدى المستخدمين على مواقع التواصل الاجتماعي.

لا تأتي مع الهاتف

لا تأتي السماعات مع الهاتف، فرغم التخلي عن قابس السماعات في هاتف "آيفون 7"، إلا أنّ "آبل" ترسل مع هواتفها سماعات عادية earpods ومعها سلك lightning يوصل السماعات بالهاتف.

الاستخدام مع الأجهزة

يمكن استخدام سماعات "آبل" مع مختلف أجهزتها، كاللابتوب والآيباد عن طريق البلوتوث. كما يمكن استخدامها مع أجهزة أخرى ليست من تصنيع "آبل"، عن طريق وصلها بتقنيّة البلوتوث أيضاً.

مقاومة المياه

ليست السماعات الجديدة مقاومة للمياه إطلاقاً. لكن يمكن استخدامها في ظلّ المشي تحت المطر أو مع التعرّق في النادي، إلا أنها لا تعمل في السباحة مثلاً.

ليست جديدة جداً

تشبه السماعات الجديدة، أخرى قديمة أطلقتها "آبل" مع هواتف 2G و3G و3GS، لكنّها أوقفت إصدارها لأنها لم تحظَ بالرواج الكافي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق