مرتضى منصور يفتح النار على وزارتي الداخلية والمالية.. "الزمالك ليس البطة السوداء"

الحكاية 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

 

فتح مرتضى منصور رئيس الزمالك، النار على مسئولي الدولة، بعد قيام وزارة المالية بالحجز على أرصدة النادي في البنوك بسبب قضايا ممدوح عباس التي رفعها ضد النادي يطالب فيها بالحصول على حقوقه المالية.

 

وقال منصور في تصريحات اليوم الأربعاء، أن وزارة المالية قامت بالحجز على أرصدة النادي، بسبب قضايا عباس الذي يدعي أنه يحب الزمالك، مشيراً إلى أن النادي أصبح في ورطة، حيث تساءل عن كيفية تسديد مستحقات اللاعبين قبل لقاء صن داونز في نهائي دوري أبطال إفريقيا.

 

وأشار إلى أن منتخب مصر يضم 9 لاعبين حاليًا من الزمالك، وعلى وزارة المالية أن تدفع مستحقاتهم المالية طالما قامت بالحجز على أرصدة النادي، موضحًا أن المنتخب العسكري قام باستدعاء لاعبين أيضًا ولو عادوا للفريق وهم مصابين، هل ستتحمل الدولة تكاليف علاجهم، والفريق يعاني من نقص شديد في الصفوف.

 

وأوضح، أن الزمالك يعاني بشدة في ظل نقص القائمة، ومن الوارد أن يلعب محمود جنش الحارس الثاني في خط الهجوم، مؤكدًا أنه لم يكن سببًا إطلاقًا في نقص القائمة بعد هروب كوفي للسعودية وإصرار كهربا على الانتقال لنادي اتحاد جدة، ونفس الأمر لعمر جابر الذي رحل لصفوف بازل السويسري.

 

وانتقد مرتضى منصور وزارة الداخلية، مؤكدًا أنه لن يلعب في حضور 20 ألف متفرج، مؤكدًا أن الزمالك سيلعب على الأقل في وجود 60 ألف مشجع، قائلاً:" الزمالك ليس البطة السوداء لقد تعبنا من المسئولين في الدولة".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق