محمد بن سليم: رالي دبي إلى العالمية في ديسمبر

الخليج 0 تعليق 3 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أعلن نادي الإمارات للسيارات، الجهة المنظمة لرالي دبي الدولي، أعرق وأقدم أحداث رياضة السيارات في دولة الإمارات العربية المتحدة، عن تنظيم الرالي كجولة تجريبية في 8 ديسمبر/ كانون الأول المقبل لتنضم إلى بطولتي كأس العالم للراليات الصحراوية الطويلة (FIA) وبطولة العالم للدراجات النارية 2017 ليرتقي بذلك إلى مستوىً عالمي بعد أن كان جزءاً من بطولة الشرق الأوسط للراليات.
وستتيح هذه الخطوة لرالي دبي الدولي تعزيز حجم ونوع المشاركة فيه، حيث ستفتح المجال لاستقطاب أسماء لامعة من كافة أنحاء العالم للتنافس ضمن فئات سباقات مختلفة على صعيد عالمي.
وقال محمد بن سليم، رئيس نادي الإمارات للسيارات ورئيس اتحاد الإمارات لرياضة السيارات والدراجات النارية: «نتوجه بجزيل الشكر لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، على دعمه الكبير وثقته بإمكاناتنا في تنظيم رالي دبي الدولي على مستوىً عالمي، كما نشكر مجلس دبي الرياضي على تعاونهم ودعمهم الدائم».
كما توجه ابن سليم بالشكر إلى جون تود، رئيس الاتحاد الدولي للسيارات على دعمه المتواصل وثقته وإتاحة الفرصة لرالي دبي الدولي لإثبات مكانته العريقة وليكون بين مصافّ الأحداث العالمية الكبرى.
وأضاف رئيس اتحاد الإمارات لرياضة السيارات والدراجات النارية: «نفخر بالارتقاء برالي دبي الدولي إلى مرحلة جديدة تليق باسم الإمارة التي أصبحت اليوم محط أنظار العالم بإنجازاتها المرموقة على كافة الأصعدة، وتأتي هذه الخطوة بعد جهود كبيرة ومتواصلة، حيث كان الرالي حاضراً في كافة النسخ ال37 لبطولة الشرق الأوسط للراليات، وهو اليوم ينتقل إلى العالمية ليكون جزءاً من بطولة عالمية تضم راليات دولية مرموقة مثل رالي روسيا ورالي إسبانيا ورالي إيطاليا ورالي هنغاريا ورالي بولندا ورالي البرتغال ورالي مصر، ليضيف بذلك إنجازاً جديداً لرياضة السيارات في دولة الإمارات».
وأكد ابن سليم، المتوّج بلقب رالي دبي الدولي 15 مرة: «مسؤوليتنا كجهة منظمة للرالي تحتم علينا الارتقاء به إلى مستوىً يليق بعراقته وتحقيق فوائد أكبر لإمارة دبي ودولة الإمارات من حيث الاستفادة من تنظيم الرالي في الترويج سياحياً ورياضياً للدولة على مستوى العالم، ومن جهة أخرى توجب علينا البحث عن شراكات عالمية جديدة تهتم بتطوير أحداث عريقة مثل رالي دبي الدولي وتقدم العديد من المزايا للمتسابقين، وبحكم خبرتنا الطويلة في تنظيم أحداث عالمية على مدى السنوات الماضية، فإننا نسعى إلى الوصول برالي دبي الدولي إلى نفس المستوى من حيث التنظيم والمشاركة، وبانتظارنا مسؤولية جديدة تضاف على عاتقنا، وستكون الجولة التجريبية اختباراً جديداً بالنسبة إلينا».
وقد حصل نادي الإمارات للسيارات على موافقة الاتحاد الدولي للسيارات (FIA)، الجهة المسؤولة والمشرفة على رياضة السيارات في العالم، لتنظيم رالي دبي الدولي في 8 ديسمبر كجولة تجريبية ضمن بطولتي كأس العالم للراليات الصحراوية (FIA) وبطولة العالم للدراجات النارية (FIM)، وسيضم الرالي فئات السيارات والدراجات النارية وسيارات البقي ودراجات الدفع الرباعي (الكوادز).
وسيقوم فريق متخصص من الاتحاد الدولي للسيارات بتقييم مجريات الرالي والتأكد من استيفائه الشروط واللوائح المطلوبة.
وستتيح هذه الخطوة الفرصة للمتسابقين الإماراتيين وكافة عشاق الرياضة في دولة الإمارات العربية المتحدة للمشاركة والتنافس على مستوىً عالمي.
وكان رالي دبي الدولي قد حظي منذ تأسيسه بدعم كبير من ديوان صاحب السمو حاكم دبي، مما كان له الأثر الكبير في المكانة المتميزة التي وصل لها الرالي اليوم، وما أضافه لرياضة السيارات في المنطقة، كما حظي الرالي على مدى السنوات الماضية بدعم ومساندة كبيرين من مختلف الشركاء من الجهات الحكومية والخاصة، التي وفرت دعمها الكبير ومساندتها المتواصلة لإنجاح الرالي والارتقاء به إلى ما وصل إليه اليوم.
وواصل الرالي نجاحاته منذ انطلاقه وعلى مر السنوات وأصبح يحظى بمكانة متميزة على روزنامة الأحداث الرياضية الدولية، كما ارتبط ببطولة الشرق الأوسط منذ بدايتها عام 1984، وحافظ على شراكته مع هذه البطولة الإقليمية بصفته المحطة الختامية التي يتحدد من خلالها البطل، ولم يغب الرالي عن أي نسخة من نسخ بطولات الشرق الأوسط.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق