مهدي علي يضع اللمسات الأخيرة اليوم على خطة عبور تايلاند

الخليج 0 تعليق 5 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أبوظبي:محمد مصطفى
يختتم منتخب الإمارات الوطني لكرة القدم تدريباته في السادسة و45 دقيقة مساء اليوم، باستاد محمد بن زايد في العاصمة أبوظبي، استعداداً لمباراة تايلاند المهمة غداً الخميس في نفس الملعب، ضمن الدور الأخير والحاسم في التصفيات الآسيوية المؤهلة لمونديال روسيا 2018.
يضع مهدي علي المدير الفني للمنتخب، اللمسات الأخيرة على الخطة والتشكيلة التي يخوض بها المباراة في المران الختامي اليوم، حيث أصبح اللاعبون في كامل الجاهزية لخوض اللقاء المهم.
وتقرر فتح تدريب اليوم أمام وسائل الإعلام لمدة 15 دقيقة فقط، وأدى «الأبيض» التمرين الرئيسي مساء أمس، على ستاد مدينة زايد الرياضية، وعمل المهندس مهدي علي مدرب المنتخب، من خلاله على تحفيظ اللاعبين أدوارهم، وفق الخطة التي يعتمدها لخوض اللقاء، وأدى الجميع المران بحماسة ومعنويات عالية، ظهرت في الجهد الذي حرص على بذله عناصر المنتخب.
ويسود معسكر «الأبيض» حالة كبيرة من الحماسة والإصرار، انعكست على التدريبات في الأيام الماضية، وكل ذلك يصب في صالح فرصة المنتخب، لتحقيق الفوز وتحسين وضعه في المجموعة، قبل التوجه للسعودية ومواجهة منتخبها يوم 11 أكتوبر الجاري في جدة.

من جهة أخرى، أشار عبدالله ناصر الجنيبي نائب رئيس اتحاد الكرة إلى أهمية المرحلة الحالية في مشوار المنتخب ، وشدد على أهمية تحقيق الفوز وحصد النقاط الثلاث في المواجهة التي تجمع الأبيض أمام تايلاند ، وأكد الثقة بإمكانات الجهازين الفني والإداري واللاعبين، في تحقيق المطلوب وناشد الجنيبي الجماهير ملء مدرجات استاد محمد بن زايد، وتشجيع اللاعبين طوال ال 90 دقيقة، لتحفيزهم ومنحهم طاقة إضافية.
وقال الجنيبي «بالتأكيد مباراة تايلاند تختلف عما سبقها من مباريات، سواء أمام اليابان أو أستراليا، والأبيض طوى صفحة اللقاء الماضي، وكل تركيزه منصب على مباراة الخميس، لتحقيق الفوز الذي لا بديل عنه قبل الذهاب إلى أداء مباراة الجولة الرابعة أمام السعودية.
وشدد الجنيبي على استغلال عامل الأرض والجمهور في لقاء تايلاند غداً، وقال: المباراة تقام على أرضنا، ولابد من الحضور المكثف والفاعل من الجماهير الإماراتية، ونريد أن تستمر ثقافة الحضور الجماهيري المكثف في كل المباريات الكبيرة أولاً، كما يحدث في معظم الدول الأخرى مثل اليابان وغيرها، بجانب التفاعل والتشجيع الداوي طوال زمن المباراة، كما حدث في لقاء أستراليا، ونؤكد أن حضور الجماهير في الملعب ضرورة ملحة، لتقديم الدعم والمساندة للاعبين لتحقيق الانتصار، وكلنا ثقة في جمهورنا الوفي.
ويرى الجنيبي أن استعدادات المنتخب جيدة ومطمئنة.

الاجتماع الفني ومؤتمر المدربين اليوم

يعقد الاجتماع الفني للمباراة في الساعة 11 من ظهر اليوم باستاد محمد بن زايد بنادي الجزيرة، بحضور ممثلي المنتخبين ومراقب المباراة والحكام، وكما يعقد المؤتمر الصحفي الأول بحضور كياتيسوك سيناموانغ، مدرب المنتخب التايلاندي في الساعة 12 ظهراً يعقبه المؤتمر الصحفي لمهدي علي مدرب منتخبنا الوطني في الساعة 12:30 ظهراً.

ماجد ناصر: علينا أن نقدم أفضل ما عندنا للفوز

طمأن ماجد ناصر حارس مرمى منتخبنا الوطني، جماهير الكرة الإماراتية على جاهزية عناصر المنتخب، الذي يستعد لخوض المباراة الثالثة له في الجولة الأخيرة من تصفيات كأس العالم، التي تجمعه بنظيره التايلاندي في العاصمة أبوظبي غداً.
وقال ماجد: المباراة مهمة بالنسبة للمنتخب في مشوار التصفيات، وهي على أرضنا ووسط جمهورنا، وعلينا أن نقدم أفضل ما عندنا داخل الملعب، لإرضاء جماهيرنا، وتحقيق الفوز وحصد النقاط الثلاث.
وأضاف: «بداية الأبيض أتت أكثر من رائعة أمام اليابان، وحصد أهم 3 نقاط من خارج الديار، ولكنه لم يوفق في لقاء الجولة الثانية أمام أستراليا، نسبة لعدد من العوامل والظروف نعمل على تفاديها».
وناشد الجمهور الإماراتي بالحضور في مدرجات محمد بن زايد وقال: أتمنى من جمهورنا الحضور بكثافة في ملعب الانتصارات، كما حدث في لقاء أستراليا الماضي، لأن تواجدهم دافع وحافز للاعبين لتقديم الأفضل والفوز، لتأكيد تحقيق حلم المونديال.

طارق أحمد: مطالبون بفرض أسلوبنا

يرى طارق أحمد اللاعب العائد إلى قائمة المنتخب، أن«الأبيض» مطالب بفرض أسلوبه في مباراة تايلاند من البداية، للظفر بالنقاط الثلاث، مشدداً على أهمية حضور الجماهير في مدرجات استاد محمد بن زايد في مباراة الغد لمساندة اللاعبين وحثهم على تحقيق الفوز بالتشجيع المتواصل.
وأعرب طارق عن سعادته بالعودة إلى قائمة المنتخب للمشاركة مع أشقائه في اهم مراحل التصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم، مشيراً إلى انه بقي يعمل مع ناديه طوال الفترة الماضية بكل جهد، من أجل أن يحظى بشرف الدفاع عن ألوان منتخب الإمارات في هذا الاستحقاق الدولي الهام والمساهمة بكل ما يملك من قوة من أجل تحقيق حلم بلوغ المونديال للمرة الثانية في تاريخ الإمارات.
وأوضح اللاعب أن التوفيق كان حليفه بأن يتواجد مع هذه المجموعة الطيبة من اللاعبين بقيادة الكابتن مهدي علي الذين عملوا بجد وإخلاص طوال الفترة الماضية وأثمر ذلك تأهل «الأبيض» لهذا الدور من التصفيات.

الكمالي: المباراة مهمة وهدفنا إسعاد جماهيرنا

أكد حمدان الكمالي مدافع منتخبنا الوطني على أهمية تحقيق الفوز، وحصد النقاط الثلاث، في المواجهة التي تجمع المنتخب أمام تايلاند غداً الخميس، ليرفع «الأبيض» رصيده إلى ست نقاط، ويحافظ على حظوظ خطف إحدى بطاقات المونديال.
وأشار الكمالي إلى جاهزية «الأبيض» وقال: الجهاز الفني واللاعبون طوينا صفحة المباراتين الماضيتين أمام اليابان وأستراليا، وتركيزنا منصب على لقاء تايلاند لتحقيق الفوز، وإسعاد جماهيرنا الوفية التي ما بخلت علينا يوماً وظلت على الدوام سندا وعونا لنا في كل الاستحقاقات السابقة».
وأضاف: «بالتأكيد أن جمهورنا كان حزيناً للخسارة أمام أستراليا، وهذا من حقه، ولكن يجب أن يعمل معنا ويكون حاضراً في مباراة تايلاند لتحقيق الهدف المنشود، والأهم هو أن نخرج من هذه المباراة بالعلامة الكاملة لتصحيح المسار، وأعتقد أن الجميع يدرك أهمية هذه المباراة ويجب أن لا نتأثر بخسارة الجولة الماضية، فنحن خسرنا جولة ولم نخسر المعركة، وما زالت حظوظنا قائمة في المنافسة، وسنعمل بكل قوة م أجل إسعاد جماهيرنا الوفية».
أوضح الكمالي، أن الأجواء جيدة، والطقس تحسن كثيراً عما كان عليه في مباراة أستراليا، بجانب خوض اللاعبين لجولتين في الدوري ساعدهم على الدخول في فورمة المباريات.
ورأى مدافع منتخب الإمارات أن المنتخب التايلاندي تطور كثيراً بعد أن شاهدنا مستواه في مباراة السعودية ولكن بالعزيمة والإصرار ووقفة الجماهير سيكونون قادرين على تجاوز هذه المحطة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق