«البايرن» يخيب طموحات إنشيلوتي.. وليفربول يرتقي للوصافة

دنيا الرياضة 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

صراع قوي على الكرة بين لاعبي ليفربول وسوانسي سيتي

ارتقى ليفربول الى المركز الثاني في الدوري الانجليزي لكرة القدم مؤقتاً بعد فوزه على مضيفه سوانسي سيتي 2-1 السبت في المرحلة السابعة ورفع رصيده الى 16 نقطة، بفارق نقطتين خلف مانشستر سيتي المتصدر الذي يلتقي توتنهام الثالث (14 نقطة) الأحد في مباراة قمة.

وتقدم سوانسي سيتي عبر الهولندي ليروي فير في الدقيقة الثامنة حين تابع بيسراه كرة من ركلة ركنية وأرسلها من زاوية ضيقة في وسط المرمى.

وادرك البرازيلي روبرتو فيرمينو التعادل في الدقيقة 54 بعد ان تابع برأسه كرة جوردان هندرسون في الزاوية اليسرى.

واضاف جيمس ميلنر هدف الفوز من ركلة جزاء قبل النهاية باربع دقائق أثر عرقلة تعرض لها فيرمينو من الاسباني انخل رانجل.

واستعاد تشلسي نغمة الانتصارات بعد خسارتين امام ليفربول وارسنال، بفوزه على مضيفه هال سيتي 2-صفر بعد عرض رائع سيطر فيه على المجريات على مدار الشوطين، رافعاً رصيده الى 13 نقطة في المركز السادس بفارق الاهداف خلف ارسنال.

وتعادل سندرلاند مع ضيفه وست بروميتش البيون 1-1، ووست هام يونايتد مع ضيفه ميدلزبره بالنتيجة ذاتها، وواتفورد مع ضيفه بورنموث 2-2.

بايرن يخيب الآمال

خيب بايرن ميونيخ حامل اللقب في المواسم الاربعة الماضية طموح مدربه الايطالي كارلو انشيلوتي بتحقيق رقم قياسي جديد عندما ارتضى باول تعادل بعد خمس انتصارات متتالية مع ضيفه كولن 1-1 أمس السبت في المرحلة السادسة من الدوري الالماني لكرة القدم.

وكان انشيلوتي يتطلع الى معادلة رقم اندريه شوبرت الذي قاد فريقه بوروسيا مونشنغلادباخ الى ست انتصارات متتالية في بداية الموسم الماضي، وويلي انتيمان مدرب شتوتغارت في بداية موسم 1986-1987.

وحقق انشيلوتي اول رقم قياسي بعدما قاد بايرن ميونيخ الى افضل بداية في تاريخه بتحقيق ثمان انتصارات متتالية في جميع المسابقات هذا الموسم قبل ان يسقط الأربعاء أمام اتلتيكو مدريد الاسباني صفر-1 في مسابقة دوري ابطال اوروبا.

وافتتح اصحاب الأرض التسجيل عندما تابع كيميش برأسه في الشباك كرة من تمريرة عرضية ارسلها الاسباني خوان بينات (40).

وفي الشوط الثاني، لم ييأس كولن امام تفوق مضيفه الميداني، وصارع بقوة حتى تمكن من ادراك التعادل عندما مرر مارسيل ريسه كرة عرضية الى موديست اطلقها قوية من داخل المنطقة في سقف شبكة الحارس مانويل نوير (63).

وحافظ كل من كولن وبايرن ميونيخ ولايبزيغ الوافد حديثا الى دوري الاضواء وهوفنهايم على سجله خاليا من الخسارة، وهي الفرق الاربعة التي لم تهزم في المراحل الست الاولى.

وتابع لايبزيغ مشواره الناجح وبات أول فريق منذ 53 عاما لم يخسر في المباريات الست الاولى من موسمه الاول بين الكبار بعد كولن بالذات في موسم 1963-1964، وذلك بعد فوزه على اوغسبورغ 2-1 امس الجمعة في افتتاح المرحلة.

وحقق هوفنهايم فوزه الثاني مقابل أربع تعادلات بتغلبه على مضيفه اينغلوشتات 2-1.

وعمق هرتا برلين جراح ضيفه هامبورغ صاحب المركز قبل الأخير (نقطة واحدة) بفوزه عليه 2-صفر.

وسقط دارمشتات امام ضيفه فيردر بريمن 1-2.

واوقف فرايبورغ انطلاقة اينتراخت فرانكفورت ورصيده عند عشر نقاط بفوزه عليه 1-صفر .

شراكة "الثالث"

وتشارك لاتسيو وكييفو موقتا المركز الثالث في ترتيب الدوري الايطالي لكرة القدم بعد فوز الأول على مضيفه اودينيزي 3-صفر، والثاني على مضيفه بيسكارا الوافد الجديد 2-صفر أمس السبت في افتتاح المرحلة السابعة.

في المباراة الأولى سجل تشيرو ايموبيلي (28 و61) والسنغالي بلاديه دياو كيتا (54) الأهداف.

وفي الثانية، سجل ريكاردو ميغيوريني (76) وروبرتو اينغليزي (85) الهدفين.

ورفع كل من لاتسيو وكييفو رصيده الى 13 نقطة، بفارق نقطتين خلف يوفنتوس المتصدر ونقطة خلف نابولي الثاني اللذين يحلان ضيفين على امبولي واتالانتا على التوالي اليوم الاحد.

في المقابل وقف رصيد اودينيزي وبيسكارا عند سبع وست نقاط في المركزين الـ14 والـ16 على التوالي.

انتصار صعب

وفي اسبانيا حقق اشبيلية فوزا صعبا على مضيفه الافيس 2-1 أمس السبت في المرحلة السابعة من الدوري وسجل المهاجم الفرنسي الجديد وسام بن يدر هدفي اشبيلية في الدقيقتين 74 و90، وفيكتور لاكوارديا هدف الافيس في الدقيقة 84.

وارتقى الى المركز الثاني مؤقتا رافعا رصيده الى 14 نقطة بفارق الاهداف خلف ريال مدريد الذي يلتقي ايبار اليوم الاحد، ومتقدما بفارق نقطة على برشلونة الذي يحل ضيفا على سلتا فيغو الاحد ايضا.

وتعادل اوساسونا مع ضيفه لاس بالماس 2-2.

وخسر غرناطة امام ليغانيس 1-صفر.

وخطف ديبورتيفو لا كورونيا فوزا على ضيفه سبورتينغ خيخون 2-1.

موناكو بالقمة

تصدر موناكو الترتيب موقتا بفوز ساحق على مضيفه متز 7-صفر، وصحا باريس سان جرمان حامل اللقب في المواسم الاربعة السابقة من كبوته وهزم ضيفه بوردو 2-صفر في المرحلة الثامنة من الدوري الفرنسي

في المباراة الأولى على ملعب سان سنفوريان، حسم موناكو النتيجة بثلاثية نظيفة في الشوط الاول تعاقب على تسجيلها توماس لومار (7) وفالير جرمان (23) والبرتغالي برناردو سيلفا (39).

وفي الشوط الثاني، انعدمت حظوظ متز في ردم الهوة الواضحة بينه وبين ضيفه بعد خسارته جهود لاعب وسطه شيخ دوكوريه بالحمراء لمخاشنته الزائدة لكيفن ندورام (60).

واستغل موناكو بدوره النقص العددي احسن استغلال واضاف 4 اهداف اخرى، حمل الرابع توقيع البرازيلي فابينيو (68)، وسجل الارجنتيني غيدو مارسيلو كاريو الخامس (72) والسادس (83)، والبرازيلي الاخر غابرييل بوشيليا السابع (89).

ورفع رصيده الى 19 نقطة وتقدم بفارق نقطتين على نيس الذي يستضيف لوريان اليوم في ختام المرحلة.

وفي المباراة الثانية على ملعب بارك دو برانس، عوض سان جرمان خسارته في المرحلة السابقة على ارض تولوز صفر-2 رافعا رصيده الى 16 نقطة نقلته الى المركز الثالث ثاني موقتا بفارق الاهداف امام موناكو الذي يحل لاحقا اليوم ضيفا على متز.

وصار سان جرمان على بعد نقطة واحدة من نيس، وفك الشراكة مع بوردو ومتز ورين الذي افتتح المرحلة امس بفوز صعب على ضيفه غانغان 1-صفر.

وفاز نانت وليل على باستيا نانسي بنتيجة واحدة 1-صفر،

وتفادى ديجون الصاعد حديثاً الخسارة امام ضيفه مونبلييه، بطل الدوري مرة واحدة في تاريخه (2011-2012)، وتعادل معه 3-3.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق