السفارة البريطانية: تحركات الميليشيا الانقلابية بصنعاء غير مقبولة

الرياض 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

التقى وزير حقوق الإنسان اليمني عزالدين الاصبحي اليوم بالرياض المستشار السياسي للسفارة البريطانية في اليمن باتريك كويل وناقش معه التعاون بين البلدين في مجال حقوق الإنسان.

وأكد المستشار السياسي للسفارة البريطانية خلال اللقاء أن ما يعلن عنهُ من قبل الميليشيا الانقلابية في صنعاء ، خطوات غير مقبولة ولا يمكن الاعتراف بها وأنها تنسف كل جهود السلام في اليمن وتؤكد خرقها لقرارات المجتمع الدولي والشرعية الدولية وأن كل ذلك لا يعد مقبولا .

وذكرت وكالة الأنباء اليمنية الرسمية تأكيد المسئول البريطاني لموقف بلاده الثابت المؤيد للسلطة الشرعية والداعم لعودة الاستقرار باليمن بعودة مؤسسات الدولة إلى الشرعية.

وندد بانتهاكات حقوق الإنسان التي تقوم بها مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية والتي كان آخرها مجزرة منطقة "بير باشا" في تعز التي راح ضحيتها 10 قتلى و 21 جريحا.

من جهته ثمن وزير حقوق الإنسان اليمني موقف بريطانيا الداعم للشرعية ولاستقرار في اليمن.. منوهاً بالدور البريطاني المتميز في دعم مسيرة التنمية في اليمن ومساعداتها المتميزة خلال السنوات الماضية.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق