"حافظ": تأجيل قسط شهر محرم مبادرة من البنوك.. و"إيلاء" تعني إعادة الجدولة

سبق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
قال: التعليمات الصادرة من المؤسسة ركّزت على التمويل الاستهلاكي فقط
"حافظ": تأجيل قسط شهر محرم مبادرة من البنوك.. و"إيلاء" تعني إعادة الجدولة

 فسّر أمين عام لجنة الإعلام والتوعية المصرفية بالبنوك السعودية طلعت زكي حافظ، كلمة "إيلاء" الواردة في تعميم مؤسسة النقد السعودي بأن المقصود بها مباشرة إعادة الجدولة وإعطائها الأهمية بحلول استحقاق أول قسط بعد نفاذ تطبيق قرار مجلس الوزراء، مبيناً أن تأجيل دفع قسط شهر محرم (وليس إعفاء)، جاء مبادرة من البنوك؛ لإعطاء مهلة لترتيب أوضاعها المالية.

وقال حافظ لـ"سبق" إن التعليمات الصادرة من المؤسسة ركّزت على التمويل الاستهلاكي فقط (الشخصي) باعتباره الأكبر حجماً وعدداً بالنسبة للمقترضين، ولم تتطرق لأنماط أو أنواع التمويل الأخرى؛ مثل التمويل العقاري وخلافه، ولكن طالبت البنوك بمراعاة الظروف المالية للعميل عند إعادة جدولة الالتزامات لمنتجات التمويل الأخرى، مع الأخذ بالاعتبار سياسات الائتمان الداخلية ومبادئ حماية العملاء.

وأضاف: ما يتعلق بنسبة الاستقطاع للتمويل الاستهلاكي ستظل كما هي بحدود 33.33% كالسابق دون أي تغيير، ولكن بطبيعة الحال لو كان لدى العميل مديونات أخرى فإن نسبة الاستقطاع ستكون أعلى من 33.33% على الإجمالي.

وكان عدد من البنوك السعودية وهي: البنك الأهلي، والبلاد، ومصرف الإنماء، والراجحي وبنك الرياض والجزيرة قدمت مبادرات بتأجيل استقطاع راتب شهر محرم لموظفي القطاع الحكومي؛ وذلك تماشياً مع القرارات الملكية الصادرة بشأن تعديل بعض العلاوات والبدلات والمكافآت والمزايا المالية.

فيما لا تزال بنوك أخرى ملتزمة الصمت ولم تقرر حتى الآن، في حين أن عملاء هذه البنوك ينتظرون مبادرة منهم، خاصة بعد توجيه مؤسسة النقد المصارف بإيلاء أول قسط يحلّ بعد نفاذ قرار مجلس الوزراء المشار إليه أعلاه أولوية في المعالجة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق