الداخلية المصرية تعلن مقتل قائد إخواني متهم باغتيال النائب العام ومرافقه

الرياض 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، أنه في إطار تنفيذ خطة الوزارة الرامية لكشف وإجهاض بؤر وخلايا تنظيم الإخوان الإرهابى وملاحقة قياداتها الهاربة المتورطة في تنفيذ العمليات العدائية والإرهابية، والمرصود استمرارهم على النهج المتشدد القائم على تصعيد عملهم الإرهابي خلال المرحلة الراهنة بالتنسيق مع قياداتهم خارج البلاد بهدف زعزعة الاستقرار والنيل من مقدرات الوطن، فقد توافرت معلومات لقطاع الأمن الوطني تفيد اتخاذ بعض قيادات الجناح المسلح للتنظيم الإرهابي من إحدى الشقق الكائنة بمنطقة البساتين محافظة القاهرة مقرا لاختبائهم والإعداد والتخطيط لعملهم المسلح فى المرحلة الراهنة .

وأوضحت الداخلية أنه تم تكثيف الجهود على مدار الأيام الماضية توصلاً للوكر المشار إليه، وأسفر ذلك عن تحديده شقة سكنية بمنطقة المعراج علوى بالبساتين بمحافظة القاهرة، وتم استهدافه عقب استئذان نيابة أمن الدولة العليا إلا أنه أثناء مداهمة القوات الأمنية له فوجئت بإطلاق أعيرة نارية تجاهها من داخله، ما دفع القوات للتعامل مع مصدرها.

وأسفر الحادث عن مصرع الإخوان محمد محمد محمد كمال "مواليد 2/3/1955 طبيب بشرى – يقيم تقسيم الزهراء / ثاني أسيوط)"، وقال البيان المصرية: تم قتل الإخوان ياسر شحاتة على رجب (مواليد 19/9/1969 – مدرس يقيم قرية الواليدة أول أسيوط، حيث إنه أحد أبرز الكوادر المؤثرة بالتنظيم وعلى ارتباط وطيد بالقيادي محمد محمد محمد كمال، وكان يقوم بتأمينه وحراسته ونقل تكليفاته العدائية لعناصر الكيانات المسلحة للبدء في تنفيذها ومحكوم عليه بالسجن غيابيا 10 سنوات في القضية رقم 9635/ 2012 والمعاد قيدها برقم 9702/2012 ثان أسيوط، "التعدي على مواطن واحتجازه بالقوة في مقر حزب الحرية والعدالة"، وتم العثور على بندقية آلية عيار 7.62 ×39 وطبنجة عيار 9 مم وكمية من الذخيرة من ذات العيار، بالإضافة إلى العديد من الأوراق التنظيمية المتعلقة بالتنظيم الإرهابي، تم اتخاذ الإجراءات القانونية وإخطار نيابة أمن الدولة العليا لمباشرة التحقيقات.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق