مقتل القيادي الإخواني محمد كمال على أيدي الشرطة المصرية

دليل مصر 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

تم أول أمس تصفية القيادي البارز في جماعة الإخوان الإرهابية محمد كمال رئيس اللجنة الإدارية العليا بالجماعة وكان عضو بالمكتب الإرشادي بها، ويعتبر كمال أرفع شخصية تم تصفيتها منذ عزل المخلوع محمد مرسي، حيث قامت الشرطة المصرية بتتبع تحركاته وتم إختراق لصفوف الجماعة الإرهابية وقامت بمهاجمة المنزل الذي كان يسكن فيه في منطقة البساتين.

وقد تم الإشتباك بين الجانبين مما أدى لمقتل القيادي محمد كمال، وياسر شحاته وهو عضو بارز في الجماعة أيضًا، ومن المعروف عن محمد كمال أنه قد أختفي عن الأنظار منذ فض تجمع رابعة وأقام في محافظة أسيوط، وقام بالإستقالة من مكتب الإرشاد في هذا الوقت وطالب بإدارة شئون الجماعة بأيدي شبابها.

ولكن من المعروف عن كمال أنه رئيس الجناح العسكري للجماعة والمسؤل عن إغتيال النائب العام هشام بركات ومجموعة أخرى من ضباط مصر، مما يجعله من المطلوبين بقوة من قبل الأمن المصري الذي نجح في القضاء عليه.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق