أهالي قنا: المحافظة بها 3 مصانع سكر ونبحث عنه كـ «المخدرات»

التحرير الإخبـاري 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
ارسال بياناتك
اضف تعليق

على الرغم من كون محافظة قنا، تحتوي على 3 مصانع لـ"السكر" وهم "مصنع سكر قوص ومصنع سكر دشنا ومصنع سكر نجع حمادي" إلا أن المحافظة تشهد أزمة في المنتج حيث اختفى السكر من المحلات والشركات التجارية وبدأ يباع في السوق السوداء.

واختفى المنتج من العديد من الشركات التجارية والمحلات، وبدأت العديد من المحلات التجارية التي لديها مخزون من المنتج تقوم ببيعه بأسعار وصلت إلى 9 جنيهات ونصف للكيلو الواحد بمختلف مدن ومراكز المحافظة .

وقال أحمد رأفت، أحد أهالي مركز نجع حمادي، إن العديد من المحلات التجارية وشركات بيع المواد الغذائية خلت من السكر، وهناك العديد من المحلات لديها المنتج قاموا بتخزينه ثم بيعه في السوق السوداء بأسعار وصلت إلى 9 جنيهات ونصف للكيلو الواحد قائلاً "ده بقي زي المخدرات".

شاهد أيضا

فيما أشار المهندس زين أحمد، أحد أهالي مركز قنا، إلى أن المحافظة تحوي 3 مصانع لإنتاج السكر في مختلف مدن المحافظة بشمالها وجنوبها، فضلاً عن المسافة القريبة بين المحافظة وبين مدينة جرجا والتي بها مصنع لإنتاج السكر، إلا أن ذلك لم يكن شفيعًا للمواطنين وبدأت المحافظة تشهد أزمة في السكر وتصل أسعاره في الأسواق إلى 9 جنيهات ونصف دون أي رقابة من التموين وجهاز حماية المستهلك.

في المقابل، قال المهندس علي محمود جابر، القائم بأعمال وكيل وزارة التموين والتجارة الداخلية بمحافظة قنا، إن رجال الرقابة التموينية يشنون حملات في مختلف أنحاء محافظة قنا من أجل ضبط التجار محتكري المواد الغذائية وبائعيها في السوق السوداء بأسعار غير رسمية.

لافتًا إلى أن التموين تضبط أي تاجر يحتكر سلعة أو يبيعها بأسعار السوق السوداء.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق