التليجراف: الملايين يستعدون لزيارة وادي الملوك وكنوز الملك «توت»

التحرير الإخبـاري 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
ارسال بياناتك
اضف تعليق

كتب: أشرف فهيم

احتفت صحيفة "التليجراف" اللندنية، في تقرير نشرته عبر موقعها الرسمي اليوم، باستئناف شركة مصر للطيران لرحلاتها الجوية المباشرة من العاصمة البريطانية لندن إلى الأقصر، وقالت الصحيفة: "عاودت مصر للطيران نشاطها بعد توقف دام ستة أشهر، مما يتيح لملايين البريطانيين التمتع بالرحلات النيلية وزيارة وادي الملوك".

وذكرت الصحيفة أن أولى الرحلات انطلقت من مطار هيثرو في 5:00 من مساء يوم الاثنين، بتوقيت لندن، ووصلت الأقصر في 11:20 مساءًا، وسوف تعمل الطائرة على خط السير لمرة واحدة في الأسبوع، مبدئيًا، في حين قد يتاح للبريطانيين التوقف في أي مدينة مصرية أخرى.

ونقلت الصحيفة، عن رشا العزايزي، مدير المكتب السياحي المصري بلندن، قولها: "السائح البريطاني سيكون موضع ترحيب في مصر، فقد انحسرت الحركة طويلًا، ومع استئناف الرحلات يتنظر المصريون التوافد البريطاني، خاصة وأن الشعب الإنجليزي يثق في أمن وأمان المقصد السياحي المصري".

شاهد أيضا

وأضافت العزايزي: "نتطلع لاستقبال أكبر عدد من المسافرين البريطانيين، عبر خدمة مصر للطيران التي سوف يتم تسييرها مباشرة لهم، ويمكنهم الاستمتاع بأعظم المعالم الثقافية في العالم، بما في ذلك وادي الملوك والملكات، كنوز توت عنخ آمون، ومعابد الأقصر والكرنك، والسياحة النيلية".

ونقلت التليجراف عن العديد من الصحفيين الأجانب تجاربهم داخل الأقصر، خلال العامين الأخيرين، ومنهم كريس موس مراسل الصحيفة، الذي كتب: "مصر تبدأ مرحلة جديدة، وتسعى لجذب المزيد من الزوار في وقت قريب، وأنا أعلم أن غياب الزحام جعل تجربتي أفضل، فقد أمكنني استغلال انحسار السياحة في رؤية الحياة على طبيعتها، كما رأيت الأمل في عيون الجميع، والأمن في الشوارع".

ليزي بورتر، وهو صحفي مستقل يقيم في بيروت، وصف حالة مماثلة بعد رحلة في فبراير الماضي، وقال: "وادي الملوك خالية فيما كان ينبغي أن يكون ذروة الموسم السياحي، والقطار السياحي أيضا كان فارغًا، حتى الباعة هجروا المكان، ولكن جمال الأقصر لم يختف ولم ينضب".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق