«عبد العال» يمنع محررة «المقال» من دخول مجلس النواب

التحرير الإخبـاري 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
ارسال بياناتك
اضف تعليق

قرر مجلس النواب برئاسة الدكتور علي عبد العال، في بداية دور الانعقاد الثاني للفصل التشريعي الأول منع الزميلة الصحفية رنا ممدوح، الصحفية بجريدة “المقال” من القيام بعملها الصحفي كمحررة برلمانية.

فؤجت الصحفية بمنعها من دخول مجلس النواب، على الرغم أنها صحفية معتمدة بالمجلس، وبسؤالها عن أسباب ذلك، قال لها مدير أمن المجلس "لا أعلم عندي أوامر".

ونشرت الزميلة رنا ممدوح عددًا من المقالات والتقارير التي ساهمت في توضيح عدد من الأمور التي تحدث داخل مجلس النواب، في ظل حالة التعتيم بعد منع البث المباشر لجلسات البرلمان، ومنها تعديلات قانون مجلس الدولة التي وافق عليها مجلس النواب في أغسطس الماضي، ولم ترسل إلى رئاسة الجمهورية لإقراره كما هو منصوص دستوريًا.

شاهد أيضا

كما كتبت ممدوح تقاريرًا صحفية اعتمدت عليها المحكمة الإدارية العليا في قبول طلب رد محكمة الطعن على بطلان التنازل عن جزيرتي تيران وصنافير، مستندةً في حيثيات الحكم إلى ما نشرته الزميلة في جريدة "المقال" عن زيارة اللواء ممدوح شاهين مساعد وزير الدفاع للشؤون الدستورية والتشريعية، وهو أحد الخصوم في هذه الدعوى، في ذات يوم النطق بالحكم، ثم مقابلته لرئيس المجلس والأمين العام للمجلس، ما أثار التساؤل عن أسباب الزيارة، إلا استعجال الفصل في طلب وقف تنفيذ الحكم المطعون فيه.

وكانت هذه هي المرة الأولى التي يعتمد فيها حكم قضائي إلى تقرير صحفي كمرجع في أسباب حكمه.

وتتخذ جريدة المقال موقفًا معارضًا من التنازل عن جزيرتي تيران وصنافير للسعودية، كما تعرف الجريدة بموقفها المعارض من حكومة شريف إسماعيل وتنتقد أداء أعضاء مجلس النواب.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق