شاب في الدقهلية يلفظ أنفاسه الأخيرة بطعنات نافذة على يد صديقه

الدستور 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
لفظ شاب من ابناء قرية ميت ضافر التابعة لمركز دكرنس فى محافظة الدقهلية انفاسه الاخيره اليوم السبت، على يد صديقه بطعنات نافذة لخلافات بينهم.

تلقى اللواء مصطفى النمر "مساعد وزير الداخلية مدير أمن الدقهلية"إخطارا من اللواء مجدى القمرى "مدير المباحث الجنائية"، يفيد بورد اشاره من مستشفى الطوارئ بالمنصورة بوصول أحمد جلال عبد المعطى، 25 سنة ومقيم ميت ضافر التابعه لمركز دكرنس مصاب بطعنات ولفظ أنفاسه الأخيرة فور وصوله للمستشفى.

انتقل الرائد احمد السادات مصطفى "رئيس مباحث مركز شرطة دكرنس"، لمكان البلاغ وتبين أن الجانى أحمد . ص . م"، 23 سنة، ومقيم ميت ضافر، وارتكب فعلته بسبب خلافات سابقة له مع المجنى عليه.

وبتكثيف التحريات تبين أن الجاني اتفق مع اثنين آخرين من زملاءه لاستدراج المجنى عليه إلى عزبة" ناشد" التابعه للقرية وطعنه الأول بسلاح أبيض وتركوه وفروا هاربين.

وتم نقل المجني عليه إلى المستشفى لكنه لفظ انفاسه فور وصوله ، وتمكنت المباحث من ضبط الجاني وتحرر عن ذلك المحضر رقم 14717 جنح مركز دكرنس فيما تكثف جهودها لسرعة ضبط المتهمين الهاربين.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق