خبير تخطيط: لا للقروض.. وتعويم الجنيه مصيبة

الدستور 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
تعليقًا على قضية تعويم الجنيه، ناشد الدكتور صلاح هاشم أستاذ التخطيط والتنمية بجامعة الفيوم، ورئيس الاتحاد المصري لسياسات التنمية والحماية الإجتماعية، الرئاسة بأن تبحث سريعا عن مخرج بعيد عن القروض والقمع الأمنى لإحتواء الأزمة، مؤكدًا أن تعويم الجنيه مصيبة بكل المقاييس.

وأوضح هاشم، في بيان له، أن التعويم يعني الإعتراف الصريح بفشل السياسات الاقتصادية التى تبنتها الحكومة وعجزها شبه الكامل عن التعامل مع الازمات التى وضعت لها أو وضعت هى نفسها فيها.

أضاف: تعويم الجنيه معناه حتمية " تعويم الأسعار" مما يتسب فى حالة من الصراع الداخلى تفضى الى ارتفاع معدلات الفقر والجوع ومن ثم ارتفاع معدلات الجرائم بشتى أنواعها.

كما أن تعويم الجنيه فى هذا التوقيت الذى ينشغل فيه الخليج بازمة السعودية ومن ثم تخلى الاصدقاء عن الدعم معناه اننا لا نستطيع حزو التجربة اليونانية التى كان الاتحاد الاوربى يحمى ظهرها، ولا يصبح أمامنا سوى تجربة النيجر وهى العوم دون أي ضمانات للنجاة.

استطرد في حديثه: "ويبقى السؤال اذا عومت مصر الجنيه من الذى يحميها من الافلاس؟ هل من الممكن للشعب اذا تعرض للمجاعة والانفلات مجددا أن يغنى تسلم الايادى ..؟

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق