الأردنيون أكثر العرب «طلاقا بالثلاثة» والسعودية في المرتبة السادسة

الاقتصادية 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

بلغت نسبة الطلاق بين الأردنيين 2.6 في المائة لكل 1000 من السكان.

كشفت دراسة نشرت أخيرا أن الأردنيين الأكثر ممارسة "لحق" الطلاق بين العرب، بحسب عدد السكان، بينما كان شعب جزر المالديف، ذلك الجزء من العالم، حيث يتوجه العروسان غالبا لقضاء شهر العسل، الأكثر عالميا. وبلغت نسبة الطلاق بين الأردنيين 2.6 في المائة لكل 1000 من السكان، وفقا لمؤشر الطلاق في كثير من دول العالم، وتفوقوا في هذه "الممارسة" حتى على كثير من الدول الغربية، بما فيها بريطانيا وفرنسا والسويد، وحلوا في المركز السادس عشر عالميا. الكويتيون احتلوا المركز الثاني في الطلاق عربيا بنسبة 2.2 في المائة لكل 1000 من السكان، بينما جاءت مصر ثالثة بنسبة 1.9 في المائة، مقابل 1.8 في المائة في لبنان.

الجزائريون احتلوا المركز الخامس من حيث اللجوء إلى الطلاق لحل الخلافات الزوجية وذلك بنسبة 1.5 في المائة لكل ألف من السكان، وتلاهم في المركز السادس السعوديون بنسبة 1.1 في المائة، مقابل 1 في المائة عند السوريين.

وجاءت قطر ثامنة بنسبة 0.8 في المائة ثم البحرين (0.7 في المائة) وأخيرا ليبيا بنسبة 0.3 في المائة.

ولم تتوافر الإحصائيات ذات العلاقة في باقي الدول العربية بحسب الخريطة التفاعلية والدراسة التي نشرتها صحيفة "التليغراف" البريطانية ونقلها موقع "سكاي نيوز العربية".

عالميا، احتلت المالديف المركز الأول في الطلاق بالنسبة لعدد السكان وذلك بنسبة 10.97 في المائة، بفارق كبير عن روسيا التي جاءت ثانية بمعدلات الطلاق بنسبة 4.5 في المائة لكل 1000 من السكان.

في المركز الثالث جاءت جزيرة أروبا، حيث بلغ معدل الطلاق في تلك الجزيرة الاستوائية، التابعة لهولندا التي لا يزيد عدد سكانها على 103 آلاف نسمة، 4.4 في المائة. الولايات المتحدة جاءت في المركز السادس بنسبة 3.6 في المائة، خلف بيلاروسيا (4.1 في المائة) ولاتفيا (3.6 في المائة).

وكان سكان جبل طارق إلى جانب بلجيكا أكثر دول أوروبا الغربية ممارسة للطلاق بنسبة 3 في المائة لكل منهما، واحتل البلدان المركز الثامن برفقة مولدوفا، خلف ليتوانيا التي احتلت المركز السابع بمعدل طلاق بلغ 3.5 في المائة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق