تفاصيل جديدة حول مقتل الطفلة ريم الرشيدي بالنحر علي يد زوجة ابيها

شركة الرادار الاخبارية 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

كشفت بعض المصادر الخاصة عن تفاصيل جديدة حول قضية نحر طفلة الاحساء الطفلة ريم الرشيدي وتبلغ من العمر 6 سنوات فقط والتي قتلت صباح اول امس الاثنين علي يد زوجة والدها وتبين لقوات الامن ان القاتلة استخدمت سجل الاسرة التابع لزوجها للاستئذان لها من المدرسة للقيام بجريمتها ، رغم أن ذلك يُعدّ مخالفة لخروج أي طالب أو طالبة إلا مع والدها أو والدتها، وبحضور الأوراق الرسمية.

وأضافت المصادر أن الطفلة “ريم” كانت موجودة في المدرسة الحصة الأولى والثانية، وتم الإذن لها بالخروج بعد الحصة الثانية في تمام الساعة 8:45 صباحاً.

وتابعت المصادر: أن الزوجة قاتلة الطفلة هي الزوجة الثانية، والطفلة من الزوجة الثالثة، وجميع أفراد الأسرة يسكنون في منزل واحد بحي محاسن “أرامكو” بمحافظة الأحساء.

وأردفت: شاهد العيان الذي شاهد سيناريو القصة حاول أن يلحق بالمرأة بعد تنفيذ جريمتها، إلا أنها تمكّنت من الفرار منه ودخول منزلها؛ ظناً منها أنه لم يشاهدها، فقام بإبلاغ الجهات الأمنية التي هرعت للموقع في وقت قياسي، وقامت بتطويقه، وإلقاء القبض على المرأة وأداة الجريمة.

وكان قد أوضح المتحدث الأمني لشرطة المنطقة الشرقية العقيد زياد الرقيطي، أنه عند الساعة التاسعة من صباح يوم الاثنين 2/ 1/ 1438هـ تبلغت شرطة محافظة الأحساء من أحد المواطنين عن تعرض طفلة تبلغ من العمر 6 سنوات للنحر، تم العثور عليها بأرض فضاء بالقرب من منزلها بحي محاسن.

وأضاف “الرقيطي”: “فور تلقي البلاغ باشر المختصون بالشرطة إجراءات الضبط الجنائي للجريمة والتحقيق فيها؛ حيث تبين إقدام زوجة والد الطفلة وهي مواطنة ثلاثينية على نحرها خارج المنزل، فتم القبض عليها والتحفظ على الأداة المستخدمة في الجريمة، ونقل جثمان الطفلة إلى المستشفى لاستكمال الإجراءات اللازمة؛ تمهيداً لإحالة ملف القضية لهيئة التحقيق والادعاء العام.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق