دبي تفوز باستضافة الكونغرس العالمي لمتلازمة داون 2020

الخليج 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أعلنت المنظمة العالمية لمتلازمة داون، في المملكة المتحدة، في مؤتمر صحفي أمس، في لندن، فوز مدينة دبي باستضافة الكونغرس العالمي لمتلازمة داون عام 2020، وسط تقدير دولي رفيع للدور الذي تقوم به جمعية الإمارات لمتلازمة داون في دبي. ويعدّ الكونغرس أكبر مؤتمر عالمي لذوي متلازمة داون، تشارك فيه دول العالم كافة، ويعقد كل سنتين.
صرح بذلك عيد حارب، رئيس مجلس إدارة الجمعية، زافاً التهنئة بالإنجاز العالمي والتقدير الدولي الكبير.
وقال: يسرنا أن نرفع التهنئة بالإنجاز إلى صاحب السموّ الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السموّ الحكام، وحكومة الإمارات وشعبها.
وأكد أن هذا الإنجاز يعد تقديراً عالمياً ودولياً في ظل المنجزات المتميزة لدولة الإمارات، ولما تشهده من تقدم في الخدمات والأنظمة والقوانين الداعمة لذوي الإعاقة، وفي مقدمتهم ذوو متلازمة داون، وسعي حكومة دبي لتكون مدينة دبي عالمية صديقة لذوي الإعاقة بحلول عام 2020، وجهود اللجنة العليا لحماية حقوقهم في تحقيق ذلك، وما تشهده الجمعية منذ تأسيسها قبل عشر سنوات، في ظل رعاية القيادة الرشيدة، ودعم وزارتي تنمية المجتمع وشؤون الرئاسة، ومبادرات صاحب السموّ رئيس الدولة، والمجلس التنفيذي لحكومة دبي.
وتبوأت الجمعية مستويات متقدمة على مستوى الشرق الأوسط والعالم في الخدمات والبرامج المقدمة لذوي متلازمة داون، وأثبتت حضورها إقليمياً وعالمياً، عبر أنشطتها المتعددة، ما يجعلنا في مجلس الإدارة نعبر عن فخرنا بفوزنا بالتحدي العالمي، باستضافة الكونغرس عام 2020.
وكشف أن اختيار لجنة التصويت العالمية في المنظمة وإعلانها مدينة دبي لاستضافة المؤتمر، جاء لما تشهده من تطور اقتصادي ونمو كبير في قطاعات الاستثمار والتجارة والحضور الدولي المميز لمشاريعها، وفي مقدمتها فوزها باستضافة «إكسبو 2020»، ليأتي الكونغرس العالمي مواكباً له، كما يلعب الاستقرار الأمني الذي تشهده دبي والإمارات دوراً كبيراً في استضافة هذا الحدث الدولي الكبير.
وجاء في المؤتمر الصحفي الذي عقدته المنظمة في المملكة المتحدة أمس، أنها تلقت عدداً من الطلبات المتميزة لاستضافة الكونغرس، إلا أن «المجلس الدولي»، اتفق على العودة مرة أخرى في عقد الكونغرس كل سنتين، من 2020، وأنه كانت هناك أسباب مقنعة لتلبية دعوة جمعية الإمارات، لاستضافته، بعد مشاورات مع هذه الأطراف.
وقالت: نتطلع للعمل مع المستضيفين لتنظيم المؤتمر الذي سيعقبه مهمة المنظمة، لتحسين حياة ذوي متلازمة داون عالمياً، وتعزيز حقوقهم وقبولهم ودمجهم أسوة بغيرهم من أعضاء المجتمع.
وتحدث متلازمة داون نتيجة اختلال في عدد الكروموسومات، وهي حالة خَلْقية تحدث لكل الأعراق والأجناس والمستويات، وتحدث حالة واحدة لكل 800 مولود حي، مع وجود تباين في النسب في العالم، ويقدر عدد المصابين ب 7 ملايين.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق